الأربعاء 2021/08/04

“حراس الدين” يتبنى تفجير حافلة تابعة للنظام في دمشق

تبنى فصيل "حراس الدين"، العامل في شمال غربي سوريا اليوم الأربعاء، تفجير حافلة عسكرية للنظام في دمشق.

وقال الفصيل في بيان، الأربعاء، إن سرية تابعة له فجرت حافلة تقل ضباطاً من الحرس الجمهوري في دمشق، ضمن "سلسلة غزوة العسرة وثأراً ونصرة لإخواننا في درعا"، معتبراً أنه "لاحل مع النظام" إلا بالقتال "بعيداً عن المؤامرات الدولية"، وفق تعبيره.

وكانت وكالة أنباء النظام "سانا"، قالت في وقت سابق، إن شخصاً قتل وأصيب ثلاثة إثر اندلاع حريق أدى إلى انفجار حافلة عسكرية بمجمع عسكري شديد التحصين في دمشق، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء، في حين أكدت مصادر مطلعة لوكالة "رويترز" أن الانفجار أسفر عن 5 قتلى و11 جريحاً.

ونقلت "سانا" عن مصدر في موقع الانفجار، قوله "إن المعطيات تؤكد أن الانفجار ناجم عن ماس كهربائي أدى إلى انفجار خزان الوقود في الباص واشتعاله"، مشيراً إلى أن الانفجار وقع في الحافلة عند مدخل مجمع مساكن الحرس الجمهوري شديد التحصين غرب دمشق.