الثلاثاء 2017/12/26

تحذير جديد من الوضع الكارثي في الغوطة الشرقية

حذرت مديرية الصحة في ريف دمشق التابعة للحكومة المؤقتة من ارتفاع عدد الوفيات في الغوطة الشرقية المحاصرة ، في حال لم يتم إجلاء الحالات العاجلة من المرضى وإدخال الأدوية إلى المنطقة.

ونقلت الأناضول عن "فايز عرابي" المتحدثِ باسمِ المديرية، أنَّ ستَّمئةِ حالةٍ بحاجةٍ للإجلاء، مؤكداً أنَّ المرضى يُعانون من أوروام سرطانية وأمراضٍ نادرةٍ لا تتوفرُ وسائلُ علاجِها في الغوطة.

ولفتَ المسؤول الطبي إلى أن ثلاثين شخصاً من مرضى السرطان فقدوا حياتهم جراء عدمِ القدرةِ على تلقي العلاج خارجَ الغوطة، إضافةً إلى وفاة ثلاثَ عشرةَ حالة من المرضى العاديين الذين تفاقمتْ حالتُهم جراء الحصار ومنعِ إدخالِ الأدوية، وحذر من أن جميعَ المحاصرين من الممكنِ أنْ يتحولوا إلى مرضى إذا استمرَّ الحصار.