الثلاثاء 2021/11/09

تحذير أممي من خطر المجاعة على 45 مليون إنسان أكثر من ربعهم سوريون

حذر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، من أن 45 مليون شخص، أكثر من 27.5% منهم سوريون، على وشك المجاعة في 43 دولة، بينها سوريا، بسبب "النزاعات وتغير المناخ والجائحة"، وأن أدنى صدمة ستدفعهم إلى حافة الهاوية.

وذكر البرنامج في بيان، الاثنين، أن نحو 12.4 مليون شخص في سوريا لا يعرفون من أين ستأتي وجبتهم التالية، وهو عدد مرتفع أكثر من أي وقت خلال النزاع المستمر منذ عقد.

وتحدث المدير التنفيذي للبرنامج ديفيد بيسلي، عن ارتفاع أسعار المواد الغذائية والأسمدة والوقود"، ما قد "يغذي أزمات جديدة مثل الأزمة التي تتكشف الآن في أفغانستان، وكذلك حالات الطوارئ طويلة الأمد مثل سوريا واليمن".

وأشار بيسلي إلى أن العائلات التي تواجه انعدام الأمن الغذائي الحاد تُجبر على "اتخاذ خيارات مدمرة" مثل تزويج الأطفال مبكراً أو إخراجهم من المدرسة أو إطعامهم الجراد أو الأوراق البرية أو الصبار.

وأوضح البرنامج أن ضخاً نقدياً فورياً بقيمة سبعة مليارات دولار من شأنه أن يعيد المحتاجين من الهاوية، عبر توفير وجبة يومية لكل شخص لعام مقبل، وإلا فإنهم سيواجهون المجاعة.