الثلاثاء 2018/03/27

الغاز يدخل إلى إدلب بعد الانقطاع

بعد انقطاع تام مدة شهر تقريباً، يعود الغاز للدخول إلى محافظة إدلب، وبالتحديد إلى مدينة خان شيخون عبر معبر مورك، بواسطة تجار ووسطاء. حيث دخل نحو 5 آلاف أسطوانة، لتحل شيئاً من الأزمة التي أثارت قلق المدنيين في المناطق المحررة.

وقال مراسل الجسر إن هذه الكمية من الغاز ليست كافية لكنها تخفف بعض الشيء عن المواطنين، بعد أن ارتفع سعر الأسطوانة الواحدة في الأيام الماضية إلى 18000 ليرة سورية.

وأضاف المراسل أن الكمية الكاملة تحوى وزنين مختلفين للأسطوانة الواحدة، الأول يزن 24 كغ بسعر 7500 ليرة سورية، والثاني بوزن 28 كغ بسعر 10800 ليرة سورية .

يذكر أنّ التوزيع لم يقتصر على أبناء مدينة خان شيخون فقط، ما تسبب ببعض الفوضى نتيجة إقبال أهالي بقية المناطق للحصول على الغاز، وأكدت إدارة المعبر أن هذه الدفعة لن تكون الأخيرة وستليها دفعات أخرى في الأيام القادمة.