الأحد 2021/07/04

الدفاع الروسية: وصول 23 طفلاً من أيتام عوائل “داعش” إلى موسكو

وصلت طائرة تابعة لوزارة الدفاع الروسية إلى موسكو، تقل على متنها 23 طفلاً روسياً من عوائل تنظيم "داعش" المحتجزين في المخيمات الخاضعة لسيطرة مليشيات "قسد".

وقالت الدفاع الروسية أمس السبت، إن الطائرة هبطت في مطار تشكالوفسكي بضواحي موسكو، موضحة أن الطائرة تقل على متنها 23 طفلاً من أيتام عوائل تنظيم "داعش" المحتجزين في مخيمات مناطق شمال وشرق سوريا، وفق موقع "روسيا اليوم".

وعقب تسليم الأطفال أمس، قالت رئيسة الوفد الروسي لاريسا نيقولايفا مساعدة مفوضية حقوق الطفل لدى الرئاسة الروسية، إن موسكو ستستمر بالعمل مع الإدارة الذاتية حتى تسلم آخر طفل روسي في المنطقة.

من جانبها، أشارت نائبة الرئاسة المشتركة للإدارة عبير أيليا إلى أنه تم "تسليم 205 أطفال على عدة دفعات لمكتب مفوضية حقوق الطفل الروسية".

وتم تسليم الأطفال وفق وثيقة تسليم وقعها الطرفان، تؤكد "أن الأطفال بحالة صحية وجسدية جيدة، ولم يتعرضوا لأي نوع من الضغط المعنوي أو البدني أثناء تواجدهم في المخيمات".

وتطالب "الإدارة الذاتية" الدول المعنية باستعادة رعاياها من أفراد عائلات تنظيم "داعش" الموجودين في المخيمات، أو مواطنيها المحتجزين في سجون ومخيمات قوات "قسد"، فيما تمتنع بلدانهم عن القيام بذلك.