الجمعة 2019/07/12

“التايمز”: لهذا السبب أطاح الأسد بمدير المخابرات الجوية

كشفت صحيفة بريطانية عن سبب عزل  مدير المخابرات الجوية اللواء "جميل الحسن" المتهم بارتكاب جرائم حرب خلال قمع الثورة السورية، وتعيين اللواء غسان جودت بديلاً عنه.

ونشرت صحيفة التايمز تقريرا لمراسلها في الشرق الأوسط ريتشارد سبنسر،بعنوان "الأسد يُقيل المسؤول عن التعذيب في محاولة لاستمالة الحلفاء العرب".

ويقول سبنسر إن الأسد أقال اللواء جميل الحسن، مدير المخابرات الجوية، فيما يبدو أنه محاولة لتبييض وجه النظام و"إبعاد الرجل الذي كان يقود عمليات التعذيب في مختلف أنحاء البلاد وأصبح عائقا أمام عملية إعادة بناء العلاقات مع الدول العربية".

ويضيف الكاتب أن "الحسن"، الذي كان يرأس الجهاز الأمني منذ عام 2009، "كان مسؤولا عن إدارة قصف مدنيين باستخدام براميل متفجرة، وهو ما أسفر عن مقتل الآلاف في حلب وحمص ومدن أخرى".

وذكر الصحفي أن "الحسن" الذي يبلغ من العمر 66 عاما، الذي كان على وشك التقاعد، تعرض لانتقادات بسبب تقدمه البطيء فيما يتعلق بهجوم النظام على محافظة إدلب؛ ما أدي إلى مقتل المئات من عناصر النظام .

وأشار إلى تقارير تفيد بأن "الحسن" كان "عائقا أمام عملية تطبيع العلاقات مع الأنظمة العربية الأخرى التي يُعتقد أن روسيا تدفع باتجاهها".