الأحد 2020/08/02

الإصابات تجاوزت 800.. آخر بيانات كورونا بمناطق سيطرة الأسد

أعلن نظام الأسد، مساء اليوم الأحد، حصيلة جديدة لضحايا فيروس كورونا في مناطق سيطرته.

وقالت وكالة "سانا" الناطقة باسم النظام نقلاً عن "وزارة الصحة" أن الأخيرة سجلت حالة وفاة و29 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرة الأسد، ما يرفع إجمالي الوفيات هناك إلى 44، والإصابات إلى 809.

ولفتت الوزارة إلى تعافي 10 أشخاص من الإصابة، ما يرفع حصيلة حالات الشفاء إلى 256.

وكان النظام أعلن، في وقت سابق اليوم، أنه يدرس "جملة من الإجراءات" للتعامل مع الانتشار السريع لفيروس كورونا في مناطق سيطرته.

وقالت وسائل إعلام النظام إن "الفريق الحكومي" المعني بمتابعة فيروس كورونا، ناقش جملة من الإجراءات الواجب اتخاذها مع الانتشار المتزايد للفيروس.

وأوضحت "وزارة الصحة" التابعة للنظام أن "الفريق الحكومي" بحث بحضور الوزير نزار يازجي "إلزام الجهات المعنية إلزام ارتداء الكمامات في أماكن التجمعات خاصة المغلقة كالمراكز الثقافية ودور السينما ومراكز التسوق والمحلات التجارية، والجامعات، ووسائل النقل العامة والحافلات وفي الدوائر الرسمية مع التقيد بالتباعد المكاني".

وأشارت الوزارة إلى أنه "تم التأكيد مجدداً على الجهات المعنية منع النراجيل في المطاعم والمقاهي كونها مصدراً لنشر العدوى ولاسيما عند تشارك استخدامها إضافة لتقليص الأنشطة التي تستدعي التجمعات قدر الإمكان وفرض الإجراءات الوقائية فيها كارتداء الكمامات القماشية وتحديد الأعداد المسموح تواجدها في تلك الأنشطة".

اقرأ أيضاً..

“أوقاف الأسد” تصدر قراراً بإغلاق المساجد في دمشق وريفها