الجمعة 2020/02/28

ارتفاع عدد قتلى الجيش التركي بإدلب لـ33 جنديًا

أعلن والي هاتاي التركية، رحمي دوغان، اليوم الجمعة، ارتفاع عدد قتلى الجيش التركي جراء القصف الجوي بإدلب إلى 33، فضلًا عن 32 مصابًا في المستشفيات.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها دوغان، حول القصف الجوي الذي شنه نظام الأسد ضد القوات التركية بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وقال الوالي في تصريحاته "سبق وأن أعلنت للرأي العام استشهاد 29 جنديًا تركيًا، وإصابة آخرين بجروح خطيرة، ومن المؤسف أن 4 جنود من أصحاب هذه الإصابات قد ارتقوا شهداء ليرتفع العدد إلى 33".

وتابع قائلا "وبقية الجرحى وعددهم 32 يواصلون علاجهم بالمستشفيات، ولا توجد خطورة على حياتهم، ومجددًا أسأل الله تعالى أن يرحم شهدائنا، ويشفي المصابين، ويلهم أهلهم وذويهم، والشعب التركي عامة الصبر والسلوان".

وفي وقت سابق أجرى وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، وقياديون كبار من الجيش، زيارة إلى مشفى ولاية هاتاي للاطلاع على وضع الجنود الأتراك الذين أصيبوا جراء هجوم شنيع في محافظة "إدلب" شمال غربي سوريا.

وقالت وكالة الأناضول إن أكار زار الجنود الذين يخضعون للعلاج في المشفى، وذلك برفقة قائد القوات البرية أوميت دوندار، وقائد القوات الجوية حسن كوتشوك آقيوز.

وتلقى أكار وكبار القادة معلومات من الأطباء حول وضع الجنود.