الأثنين 2020/07/06

إصابة عشرات النازحين في إدلب بحالات تسمم بسبب وجبات طعام فاسد

تسببت وجبات طعام فاسدة بإصابة عشرات النازحين بحالات تسمم في ريف إدلب الشمالي، اليوم الإثنين.

وقال مراسل الجسر إن نحو 80 نازحاً في مخيم "الريان" في بلدة حربنوش شمال إدلب أصيبوا بحالات تسمم، جراء تناول وجبات غذائية وزعتها إحدى المنظمات الإنسانية العاملة بالمجال الإغاثي، وتزامن ذلك أيضاً مع موجة حر شديدة في مناطق الشمال السوري.

من جانبه.. قال فريق "منسقو استجابة سوريا" في بيان إن المخيم الذي شهد حالات التسمم يضم أكثر من 500 نازح من بلدات ريف ادلب الشرقي، والذين تم تهجيرهم نتيجة العمليات العسكرية في المنطقة.

وأضاف البيان : " يعبر منسقو استجابة سوريا عن القلق الشديد نتيجة ازدياد حالات التسمم الغذائي ضمن المخيمات نتيجة الوجبات الغذائية المقدمة وسوء تخزينها بالشكل الصحيح، ويطالب المنظمات الإنسانية تحويل تلك الوجبات إلى مواد جافة تقدم للنازحين للتصرف بها وضمان صلاحيتها لأطول فترة ممكنة".

ودعا الفريق في بيانه إلى التأكد من هوية المنظمات العاملة داخل أي مخيم وقدرة هذه المنظمات وامتلاكها الامكانيات اللوجستية والخبرة اللازمة في مجال عملها وعدم توزيع أي مواد غذائية جاهزة أو مطبوخة قبل فحصها من جهة صحية معتمدة، والتأكد من وجود إجازات صحية للمطاعم والمطابخ التي يتم تجهيز المواد الغذائية منها من قبل المنظمات قبل الاتفاق معها.

وكان عشرات النازحين أصيبوا منتصف حزيران الماضي بحالات تسمم غذائي في مركز الإيواء الثاني بمدينة عفرين شمالي حلب.

وقال الدفاع المدني على معرفاته الرسمية، إن 38 نازحاً بينهم أطفال ونساء أصيبوا بحالة تسمّم غذائي في مخيم "زاغروس" (مركز الإيواء الثاني) بريف عفرين شمال حلب.

وفي بداية حزيران أيضاً شهدت مدينة إدلب أكثر من مئة حالة تسمم غذائي نتيجة تناول الوجبات الجاهزة من أحد مطاعم المدينة.