الآن

إصابة الناشط الإعلامي “بهاء الحلبي” بعد تعرضه لمحاولة اغتيال في مدينة الباب (صورة)

أصيب الناشط الإعلامي "بهاء الحلبي" بعد تعرضه لمحاولة اغتيال في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، اليوم الأربعاء.

وقال مراسل الجسر إن الصحفي "بهاء الحلبي" والذي يعمل في قناة "تلفزيون سوريا" تعرض لمحاولة اغتيال من قبل مسلحين مجهولين في مدينة الباب، حيث أطلقوا النار على سيارة يستقلها ما تسبب بإصابته.

إلى ذلك.. قالت القناة على موقعها الرسمي إن بهاء أصيب بطلقات نارية في ذراعه وكتفه.

يأتي هذا بعد أقل من شهر على اغتيال الناشط الإعلامي حسين خطاب المعروف بـ "كارة السفراني" في مدينة الباب.

وكان مسلحون مجهولون اغتالوا الإعلامي السفراني أثناء إعداده تقريراً عن فيروس كورونا، حيث تم إيقافه من قبل شخصين يستقلان دراجة نارية، ومن ثم قتلاه ولاذا بالفرار.

ومن الجدير بالذكر أن مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري في مدينة الباب ومعظم ريف حلب الشمالي والشرقي تعاني من عمليات اغتيال وتفجيرات، ويتهم الجيش الوطني خلايا لمليشيا "قسد" وتنظيم الدولة بالمسؤولية، بينما يطالب المدنيون والناشطون بضرورة وضع حد لعمليات الاغتيال وحماية المدنيين والصحفيين.