الأحد 2019/11/17

إدلب..اغتيال شرعي بـ”هيئة تحرير الشام”

اغتال مجهولون، شرعي بـ "هيئة تحرير الشام" أمام منزله في مدينة سلقين بريف إدلب الشمالي الغربي.

وقال ناشطون، إن مجهولين أطلقوا النار مساء أمس السبت، على “أمير أحمد الحريب" (أبو الحارث الشعيطي) قاضي التحقيقات في سجن عقربات التابع للهيئة، ما أدى إلى مقتله على الفور..

وأوضح الناشطون أن قوات أمنية تابعة لـ"هيئة تحرير الشام" طوّقت المكان وقطعت الطرقات وأقامت نقاط تفتيش في المدينة بحثاً عن الفاعلين.

وينحدر "الحريب" من مدينة الميادين شرق دير الزور من عشيرة الكلعيين، وشغل منصب أمير "جبهة النصرة" في مدينة الميادين قبل دخول تنظيم الدولة إليها.

وفي نيسان الفائت قتل أربعة عناصر من "هيئة تحرير الشام" في محيط مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي على يد مسلحين مجهولين.

وتتهم "هيئة تحرير الشام" خلايا تابعة لقوات النظام وتنظيم الدولة بالوقوف خلف عمليات التفجيرات والاغتيالات في محافظة إدلب.