السبت 2021/10/02

إحصائية القتلى والمعتقلين في درعا خلال شهر أيلول

وثّق تقرير حصيلة القتلى والمعتقلين في محافظة درعا خلال شهر أيلول (سبتمبر) الماضي، الذي شهد توصل الأطراف إلى اتفاق "تسوية" بدأ من درعا البلد ثم امتد إلى الريف الغربي.

وأحصى التقرير مقتل 47 شخصاً، بينهم طفل، في محافظة درعا خلال الشهر الماضي، باستثناء القتلى المشمولين بقضايا جنائية، بحسب موقع "تجمع أحرار حوران".

وحمّل التقرير مسؤولية مقتل معظمهم لقوات النظام، سواء بالقصف على الأحياء أو الاشتباكات أو الإعدام المباشر أو تحت التعذيب.

كما سجل التقرير مقتل 27 عنصراً من قوات النظام في محافظة درعا، بينهم 3 ضباط برتبة ملازم و24 مجنداً خلال عمليات استهداف واشتباكات متفرقة ضد مقاتلين سابقين في فصائل المعارضة.

وأشار التقرير كذلك إلى توثيق 72 حالة اعتقال، بينهم امرأتان و5 أطفال خلال الفترة المشمولة بالتقرير، أفرج النظام عن 21 منهم فقط.

وشهد الشهر الماضي دخول قوات النظام مصحوبة بالشرطة العسكرية الروسية إلى درعا البلد، وبلدات في الريف الغربي منها طفس والمزيريب وتل شهاب، وذلك ضمن اتفاق "التسوية" المبرم بين اللجان المركزية واللجنة الأمنية للنظام، برعاية روسية.