منذ 8 دقائق

أول تعليق لأردوغان على مظاهرات السوريين قرب الحدود مع تركيا

علق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على المظاهرات التي خرجت اليوم الجمعة في معبري باب الهوى وأطمه على الحدود السورية التركية، للمطالبة بفتح الحدود ووقف قصف المدنيين من قبل النظام والاحتلال الروسي.

"التطورات بإدلب غير مقبولة"

وقال أردوغان في تصريحات صحفية بعد صلاة الجمعة "التطورات في إدلب غير مقبولة وهناك سوريون يتحركون شمالا في محاولة لدخول تركيا"، مضيفا أن التطورات في إدلب "ليست على النحو الذي نرغب به".

وأشار الرئيس التركي إلى أن نقطتا المراقبة التركية التاسعة والعاشرة في إدلب تعرضتا لـ "بعض التحرشات"، مشيرا إلى أنه بعد لقائه بوتين تم إبلاغ التحذيرات اللازمة بهذا الصدد.

وكان حرس الحدود التركي أطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق آلاف المتظاهرين قرب معبري أطمة وباب الهوى على الحدود السورية التركية اليوم الجمعة.

وأفادت مصادر للجسر بأن الكثير من المتظاهرين تمكنوا من اجتياز الشريط الحدودي، ودخول الأراضي التركية، وذلك بعد خروجهم بمظاهرة حاشدة قرب المعبرين، للمطالبة بوقف قتل المدنيين من قبل قوات النظام والاحتلال الروسي في الشمال المحرر.

وعبر آلاف المتظاهرين عن غضبهم من حملة القصف التي تشنها روسيا على إدلب، رغم انتشار نقاط المراقبة التركية، وكون إدلب مدرجة في اتفاق خفض التصعيد بين تركيا وروسيا.

ملف المنطقة الآمنة

وحول المنطقة الآمنة قال أردوغان أنه سيلتقي ترامب في الجمعية العامة للأمم المتحدة وسيبحث مجددا التطورات بـسوريا، مضيفا أنه "بشأن المنطقة الآمنة شمال سوريا بعمق 20 ميلاً، طلب الجانب الأمريكي عمقاً أقلّ وتوافقنا على هذا ولو مؤقتاً".

وفي هذا الصدد.. قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اليوم الجمعة، إن هناك معلومات حول انسحاب المليشيات الكردية الانفصالية من بعض المواقع وتدميرها في منطقة شرق الفرات شمالي سوريا " لكننا نريد رؤية كل ذلك بأنفسنا".