منذ 1 دقائق

بالصور: فرانكفورت يعمق جراح آرسنال بخسارة مثيرة

قلب آينتراخت فرانكفورت الألماني، الطاولة على رأس مضيفه آرسنال بعدما حول تأخره بهدف إلى فوز (2-1) داخل ملعب الإمارات، اليوم الخميس، في إطار خامس جولات دور المجموعات للدوري الأوروبي.

تقدم المدفعجية بهدف عن طريق بيير إيميريك أوباميانج في الدقيقة 47، بينما سجل دايتشي كامادا ثنائية فرانكفورت في الدقيقتين 55 و64.

بهذه النتيجة، توقف آرسنال عند 10 نقاط في صدارة ترتيب المجموعة السادسة، بينما قفز فرانكفورت للمركز الثاني بوصوله للنقطة 9.

وضمن نفس المجموعة، تعادل فيتوريا جيمارايش مع نظيره ستاندرلييج بهدف لكل فريق.

وارتفع رصيد ستاندرلييج إلى 7 نقاط في المركز الثالث، فيما يتذيل جيمارايش المجموعة بنقطتين فقط.

جاءت البداية هادئة من الجانبين، ليصل آرسنال بأول فرصة بعد مرور 11 دقيقة، لكن سوء تفاهم أوباميانج مع زميله جوزيف ويلوك، حال دون استغلالهما عرضية متقنة داخل منطقة الجزاء.

وكاد جابرييل مارتينيلي أن يستغل خطأ دفاعي فادح من فرانكفورت، بعدما وصلته تمريرة من مدافع الخصم بالخطأ، ليسددها مباشرة، لكن الحارس فريدريك رونو تصدى لها.

وعاد مارتينيلي بمحاولة جديدة، بعدما حول كرة عرضية بضربة رأسية، لكن جيلسون فرنانديز أبعدها من على خط المرمى.

ومع حلول الدقيقة 31، اضطر أوناي إيمري، مدرب آرسنال، لإجراء تبديل اضطراري بإخراج ديفيد لويز للإصابة، والدفع بلاعب الوسط ماتيو جندوزي بدلًا منه.

وفشل فرانكفورت في تهديد مرمى الحارس إيميليانو مارتينيز طوال الشوط الأول، في ظل تراجعه لمنتصف ملعبه بشكل ملحوظ.

وواصل رونو الذود عن مرماه ببسالة بتصديه لتسديدة أرضية زاحفة من بوكايو ساكا جناح آرسنال، ليحرم أصحاب الأرض من التقدم بهدف أول.

وأرسل مارتينيلي تمريرة عرضية داخل منطقة الجزاء، ليفشل ساكا في توجيهها نحو المرمى، لتصل إلى أوباميانج، الذي سددها مباشرة، لتصطدم بالحارس والعارضة وتسكن الشباك، لينهي آرسنال الشوط الأول بتقدمه بهدف دون رد في اللحظات الأخيرة.

ومع بداية الشوط الثاني، أهدر ويلوك فرصة هدف محقق، بعدما انفرد بالحارس رونو، لكن تسديدته أبعدها الدفاع الألماني إلى ركلة ركنية.

وأهدر كالوم تشامبرز فرصة أخرى للمدفعجية، بعدما تسلم تمريرة من تشاكا داخل منطقة الجزاء، لكنه أطاح بالكرة أعلى المرمى.

وعلى عكس سير المباراة، تمكن دايتشي كامادا من معادلة النتيجة لفرانكفورت بهدف من تسديدة يسارية قوية في الدقيقة 55.

وعاد الياباني كامادا لهز شباك الفريق اللندني بهدف جديد من تسديدة بقدمه اليمنى، فشل الحارس مارتينيز في التصدي لها.

ولم ينجح آرسنال في تشكيل خطورة حقيقية على مرمى الفريق الضيف رغم التأخر بهدفين، ومرت الدقائق دون أن يصل أصحاب الأرض بأي فرصة.

وكاد فرانكفورت أن يخطف هدفًا ثالثًا من تسديدة جونسالو باسينسيا، لكنها مرت بجوار القائم، لتنتهي المباراة بفوز الفريق الألماني بهدفين مقابل هدف.