السبت 2021/10/16

واشنطن: إدارة بايدن ملتزمة بضمان الاستقرار في شرق المتوسط

أفادت الخارجية الأمريكية، السبت، بأن إدارة الرئيس جو بايدن لم تغير موقفها فيما يتعلق بقضية شرق البحر المتوسط، مؤكدة التزامها بضمان الاستقرار في المنطقة.

وقال المتحدث باسم الوزارة، نيد برايس، للأناضول، إن "الولايات المتحدة لا تزال على موقفها السابق، وإدارة بايدن ملتزمة بضمان الاستقرار في شرق المتوسط".

وبشأن حدود مناطق الصلاحية البحرية بشرق المتوسط، قال برايس "نعتقد أنه ينبغي حماية واحترام سيادة وسلامة أراضي جميع الدول، من حيث المبدأ، نشجع جميع الدول على حل قضايا حدودها البحرية سلميا وفقا للقانون الدولي.

وأكد أن الولايات المتحدة لا تتخذ بشكل عام موقفا يتعلق بنتائج مطالبات أو مقترحات محددة.

والجمعة، قال برايس إن بلاده تدعم المحادثات الاستشارية بين تركيا واليونان، وإنها بشكل عام لا تتخذ موقفًا بشأن النزاعات الحدودية البحرية بين الدول.

والخميس، وقعت الولايات المتحدة واليونان اتفاقا لتحديث اتفاقية التعاون الدفاعي المشترك بينهما، في خطوة وصفتها وسائل إعلام يونانية بأنه دعم كبير ضد تركيا، التي اعتبرتها أثينا "تهديدا".

ويسمح الاتفاق للقوات الأمريكية بالتدريب والعمل في قواعد إضافية خارج قواعدها الحالية في اليونان.