الأحد 2021/03/28

مقتل شخص فجّر نفسه و14 مصابا بهجوم على كنيسة بإندونيسيا

قالت الشرطة إن مهاجما فجر نفسه خارج كاتدرائية مكتظة للروم الكاثوليك في جزيرة سولاويزي الإندونيسية خلال قداس أحد الشعانين، ما أسفر عن إصابة 14 شخصا في اليوم الأول من أسبوع الآلام في عيد الفصح.

أظهر مقطع مصور بكاميرا هاتف محمول حصلت عليه وكالة أسوشيتدبرس أشلاء جثث متناثرة بالقرب من دراجة نارية محترقة عند بوابات كاتدرائية قلب يسوع الأقدس في ماكاسار، عاصمة مقاطعة سولاويزي الجنوبية.

وقال فيلهلموس تولاك، وهو قس كاثوليكي كان يترأس القداس عندما انفجرت القنبلة في حوالي الساعة 10:30 صباحًا، للصحفيين إن صوتا مدويًا صدم المصلين الذين كانوا قد أنهوا لتوهم القداس.

وأضاف تولاك أن حراس الكنيسة اشتبهوا في شخصين كانا يريدان دخول الكنيسة. فجر أحدهم عبوته الناسفة وقتل قرب البوابة بعد أن تصدى له الحراس.

وقال إن الهجوم لم يسفر عن سقوط ضحايا بين رواد الكنيسة.

وذكر قائد شرطة جنوب سولاويزي مرديسيام، أن مفجرا واحدا على الأقل قتل وأصيب 4 حراس و5 مدنيين.

وقال المتحدث باسم الشرطة الوطنية أرغو يوونو، إن السلطات تبحث في الشبكات المتطرفة التي جاء منها المفجرون وما إذا كان الهجوم مرتبطا بالاعتقالات الأخيرة لمسلحين مشتبه بهم.

وداهمت وحدة لمكافحة الإرهاب مخبأ للمتشددين في ماكاسار في يناير الماضي، وقتلت رجلين تشتبه الشرطة في تورطهما في تفجيرين مزدوجين في كنيسة فلبينية في عام 2019 أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصًا.