السبت 2020/04/25

مصادر تكشف تفاصيل الحالة الصحية لـ “الزعيم النووي”

كشفت وسائل إعلام يابانية تفاصيل جديدة عن حالة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وسبب المشاكل الصحية التي تعرض لها، في ظل حديث واسع عن وفاته.

وقالت مجلة "شوكان جينداي" اليابانية إن "كيم جونغ أون" حالياً "في غيبوبة" بعد إجراء عملية قلب تبعتها تعقيدات، وفق ما نقلت عنها شبكة فوكس نيوز الأمريكية.

ونقلت المجلة عن عضو في الفريق الطبي لكيم، لم يذكر اسمه، إن الزعيم الكوري الشمالي انهار خلال زيارة لمنطقة ريفية في أبريل نيسان، وتطلب وضعه الصحي إجراء عملية دعامات في القلب.

وقالت المجلة إن الجراح المسؤول عن العملية لم يكن معتاداً على التعامل مع مرضى السمنة، وكان متوتراً للغاية أثناء العملية، ما أدى إلى تأخيرات تسببت في إدخال كيم في "حالة إنباتية"، وتتم الإشارة إلى "الحالة الإنباتية" على أنها حالة من اللاوعي أثناء اليقظة.

وقالت تقارير في وقت سابق من هذا الأسبوع بأن كيم كان مريضاً  بشكل خطير بعد جراحة في القلب.

وأرسلت الصين فريقاً لكوريا الشمالية يضم خبراء طبيين لتقديم المشورة بشأن كيم، حسبما قال ثلاثة أشخاص مطلعين على الوضع لرويترز.

وقال مسؤول على اطلاع على معلومات المخابرات الأمريكية، إن من المعروف أن كيم يعاني من مشكلات صحية ولكن ليس لديهم أي سبب لاستنتاج أنه مريض بشكل خطير أو غير قادر على الظهور مرة أخرى علناً في نهاية الأمر.