الأربعاء 2020/04/08

متحدث يكشف مستجدات الحالة الصحية لرئيس وزراء بريطانيا

كشف متحدث بريطاني آخر مستجدات الحالة الصحية لرئيس الوزراء البريطاني "بوريس جونسون" بعد إدخاله العناية المركزة مؤخراً إثر ظهور أعراض "كورونا" عليه.

وأعلن المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني، اليوم الأربعاء، أن بوريس جونسون في وضع صحي "مستقر" في يومه الثالث في العناية المركزة، حيث يعالج من فيروس كورونا المستجد، الذي أودى بحياة نحو 6200 شخص في البلاد.

وقال "إن رئيس الوزراء في وضع مستقر ويتجاوب مع العلاج".

وأوضح المتحدث أن جونسون "معنوياته جيدة" ولم يخضع لجهاز تنفس اصطناعي بعدما تلقى دعما بالأوكسجين، رافضاً التعليق على معلومات صحيفة "ذي تايمز" التي ذكرت أن الحرارة المستمرة التي استدعت دخوله مستشفى سانت توماس في لندن، بعد عشرة أيام من إعلان إصابته بفيروس كورونا المستجد في 27 آذار/مارس، انخفضت.

وأثار إدخال رئيس الوزراء البريطاني المحافظ البالغ من العمر 55 عاماً الأحد إلى المستشفى ثم نقله في اليوم التالي إلى قسم العناية المركزة صدمة في بريطانيا.

واعترف وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، الذي كلّفه جونسون مساء الإثنين أن يحل محلّه ريثما يتحسّن وضعه الصحّي، بأنه "صُدِم" عند سماعه نبأ دخول رئيس الحكومة قسم العناية المركّزة. وقال في مؤتمر صحفي "إنه ليس فقط رئيس حكومتنا، بل زميل وصديق كذلك"، مشيراً إلى "أنه مقاتل" و أنه "سينجو".

وأمس الثلاثاء سجلت بريطانيا 786 وفاة جديدة بفيروس كورونا، وفقاً لإحصائيات وزارة الصحة، ما يمثل أكبر حصيلة يومية للوفيات بالوباء منذ انتشاره، فيما وصل إجمالي حالات الوفاة إلى 6159.