الثلاثاء 2020/10/13

للمرة الثانية.. تعليق تجارب سريرية للقاح ضد فيروس كورونا

قررت مجموعة "جانسون وجانسون" الأمريكية، بشكل مفاجئ، تعليق التجارب السريرية على لقاح ضد فيروس كورونا، ليكون بذلك ثاني قرار من نوعه بعد خطوة مشابهة اتخذتها شركة "استرازينيكا" البريطانية - السويدية في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقالت المجموعة في بيان: "أوقفنا مؤقتا كل عمليات التلقيح الإضافية في كل تجاربنا السريرية على لقاح تجريبي مضاد لفيروس كورونا، بما في ذلك كامل تجربة المرحلة الثالثة".

وأوضحت المجموعة أن قرار الوقف جاء "على خلفية إصابة أحد المشاركين في التجارب بمرض لا تفسير له"، حسب ما نقلت وكالة "أسوشيتيد برس" الثلاثاء.

وفي السياق، أغلقت "جانسون وجانسون" نظام التسجيل في التجارب السريرية عبر الإنترنت، والذي كان مخصصا لجمع 60 ألف متطوع للمشاركة في المرحلة الثالثة والنهائية من هذه التجارب.

ولفتت المجموعة في بيانها إلى أن ظهور أحداث غير مرغوب بها هو "أمر متوقع في أي دراسة سريرية، لا سيما في التجارب الكبيرة".

يشار أن شركة "استرازينيكا" عادت واستأنفت التجارب السريرية على لقاحها بعد تعليقها في سبتمبر/أيلول الماضي.

لكن تم استئناف التجارب في بريطانيا والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند، فيما تزال التجارب الأمريكية معلقة بسبب المراجعة التنظيمية.

وحتى عصر الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا بالعالم، 38 مليونا و100 ألفا، توفي منهم مليونا و86 ألفا، وتعافى ما يزيد على 28 مليونا و637 ألفا، وفق موقع "ورلدميتر".