الجمعة 2020/04/03

قلق أممي بشأن السجناء في إيران.. والسبب كورونا

أعرب مسؤول حقوقي بالأمم المتحدة عن قلقه يوم الجمعة بشأن السجناء بعد تقارير حول اضطرابات أثارتها المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد في سجون بدول من بينها إيران وهي واحدة من أشد دول العالم تضررا.

وأوردت وسائل إعلام إيرانية تقارير عن اضطرابات في عدة سجون، وهروب جماعي من منشأة في غرب البلاد، بالرغم من الإفراج المؤقت عن حوالي 100 ألف سجين للحد من اكتظاظ السجون.

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت في جنيف ”كما ترون في إيران وبعض الدول الأخرى، نرى أعمال شغب، وسجناء خائفين، يشعرون بالقلق بسبب فقدان الاتصال بشكل كبير مع أفراد أسرهم وغير ذلك. وبالتالي هناك قضايا كثيرة للغاية تتعلق بهذا الأمر“.