منذ 7 دقائق

قبيل القمة الأممية.. آلاف يشاركون بمظاهرة “مناخية” في نيويورك

إلى جانب الآلاف من الناشطين والطلاب، شاركت ناشطة البيئة السويدية الطفلة، غريتا تونبيرغ، في مظاهرة بنيويورك، لدعم جهود مواجهة التغيّرات المناخية في العالم.

وتأتي المظاهرات من أجل لفت الانتباه للتغيّرات المناخية والاحتباس الحراري، استباقاً للقمة الأممية حول المناخ المزمع عقدها بنيويورك في 23 سبتمبر/أيلول الجاري.

وحمل المتظاهرون لافتات كُتب عليها: "اصغِ لصوت العلم"، "تحرك نحو حماية المناخ"، "لن نذهب للمدرسة اليوم، لنُعلمكم الدرس".

وقالت تونبيرغ (16 عامًا)، في تصريحها الصحفي خلال المظاهرة: "نستحق أن ننعم بمستقبلٍ آمن، بل إننا نريد مستقبلاً آمناً".

وأضافت الناشطة السويدية: "كُلنا نعيش في عالمٍ واحد، وبالتالي فإن التغيّر المناخي يؤثر سلباً علينا جميعاً. نتحرك هنا لوحدنا من أجل استعادة عالمنا المنهوب منا".

كما وجهت إدارة التعليم في ولاية نيويورك دعمها للمظاهرات من خلال إصدار تعليمات إدارية تُوجب على إدارات مدارس نيويورك تسجيل غياب الطلاب المشاركين في إطار "الغياب بعذر".

ومنذ الجمعة، خرج الآلاف من ناشطي البيئة في مظاهرات حاشدة جابت عدة ولايات أمريكية، وعدد من مدن العالم تحت شعار "إضراب المناخ العالمي".