الأثنين 2019/06/24

عقوبات أمريكية جديدة ضد خامنئي وظريف وقادة بالحرس الإيراني

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الإثنين، أنه وقّع أمراً تنفيذياً يستهدف المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، ومساعديه بعقوبات مالية إضافية.

وقال ترامب في تصريحات للصحفيين بالبيت الأبيض، نقلتها وكالة "بلومبرغ" الأمريكية ، إن العقوبات ستمنع خامنئي من الوصول إلى الموارد المالية، مضيفاً: "المرشد الأعلى مسؤول عن سلوك إيران العدائي.. وأوضح أن "العقوبات الجديدة تحرم المرشد الأعلى الإيراني من الوسائل المالية"، دون تفاصيل إضافية.

وأشار ترامب إلى أن واشنطن لا تسعى إلى نزاع مع إيران "لكننا لن نسمح لها بامتلاك سلاح نووي"، واصفاً الاتفاق السابق مع إيران بأنه "كارثي".

وأردف الرئيس الأمريكي أن "العقوبات الجديدة على إيران تأتي ردا على إسقاط الطائرة الأمريكية بدون طيار". وتابع: "تحلينا بضبط النفس تجاه إيران لكن ذلك لا يعني أننا سنبقى كذلك في المستقبل". وزاد: "لا نسعى إلى نزاع مع إيران أو أي دول أخرى ونتطلع للوصول إلى اتفاق".

العقوبات تطال "ظريف" وقادة في "الحرس الثوري"

وأعلن وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، كذلك فرض عقوبات جديدة على إيران تطال وزير الخارجية محمد جواد ظريف، و8 من قادة الحرس الثوري.

واعتبر "منوتشين" أن العقوبات تهدف إلى الحد من تمويل إيران لـ"الإرهاب". وقال خلال مؤتمر صحفي، إن "استهداف الطائرة المسيرة لم يكن خطأ إيرانيًا بل عمل متعمد". وأضاف: "نفرض عقوبات عادة في أعقاب معلومات استخباراتية سرية لا يمكن الكشف عنها".

وكانت وكالة "تاس" للأنباء نقلت اليوم الإثنين عن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله، إن موسكو وشركاءها سيتخذون خطوات للتصدي للعقوبات الأمريكية الجديدة، التي أكد أنها "ستصعد التوتر"، داعياً واشنطن إلى الحوار مع طهران بدلاً من فرض العقوبات.