الأثنين 2019/12/02

طهران تتحدى واشنطن.. نبيع النفط رغم العقوبات

قال "إسحاق جهانغيري" نائب الرئيس الإيراني، اليوم الإثنين، إن بلاده لا تزال تبيع النفط رغم الحظر الأمريكي.

ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية عن "جهانغيري" قوله إن الأمريكيين "ركزوا أقصى ضغوطهم على الحياة المعيشية للشعب الإيراني"، مشيراً إلى أن "الوضع الحالي في البلاد هو أحد أصعب الأوضاع منذ الثورة الإسلامية".

وكرّر نائب روحاني اتهامات طهران لواشنطن والرياض وتل أبيب بالسعي إلى "الإطاحة بإيران"، موضحاً بلهجة التحدي أن الولايات المتحدة "لم تستطع تصفير صادرات النفط الإيراني" على الرغم من العقوبات المفروضة على طهران، مؤكداً أن بلاده تمتلك "طرقاً بديلة" لبيع النفط.

ومنذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران عام 2018، تفرض إدارة ترامب سلسلة من العقوبات على طهران، بغية الوصول إلى "تصفير صادراتها من النفط"، وتحمّل إيران المسؤولية لبقية دول الاتفاق النووي الخمسة، تحت تهديد تقليص الالتزامات المفروضة على طهران بموجب اتفاق 2015.