الآن

شقيقة ترامب تكشف “فضائح جديدة” في حياة الرئيس الأمريكي

فيما يبدو مؤشراً جديداً على تفاقم الغضب وتمرد عائلة الرئيس الأمريكي، وصفت شقيقة دونالد ترامب في تصريحات سُجلت سراً ونقلتها صحيفة "واشنطن بوست" السبت، الرئيس ترامب بأنه "قاس" و"كذاب" و"غير جدير الثقة".

وهاجمت "ماريان ترامب باري" خصوصاً سياسة الرئيس في مجال الهجرة، التي أدت إلى فصل أطفال عن آبائهم على الحدود وإرسالهم إلى مراكز احتجاز.

كما نشرت واشنطن بوست على موقعها في تويتر، اليوم الأحد، ما جاء في التسجيلات التي حصلت عليها الصحيفة الأمريكية حصرياً، بأن "كل ما يريده هو إثارة إعجاب قاعدته" الانتخابية. وأضافت "ليس لديه أي مبدأ". وأشارت إلى "تغريداته اللعينة وأكاذيبه".

وأجرت التسجيلات ابنة شقيق الرئيس "ماري ترامب" التي نشرت مؤخراً كتاباً يدين "العائلة السامة" التي ينتمي إليها الرئيس. وكان الأخ الأصغر للرئيس، روبرت ترامب الذي توفي الأسبوع الماضي، قد لجأ إلى القضاء ليحاول من دون جدوى منع صدور الكتاب الذي بيعت نحو 950 ألف نسخة منه من اليوم الأول. وأدان البيت الأبيض الكتاب.

وقالت "ماريان ترامب باري" لابنة شقيقها في التسجيل: "كل هذا خداع. إنه خداع وقسوة. دونالد قاس".

وتؤكد شقيقة ترامب أيضاً أن الملياردير الجمهوري قام بالغش خلال امتحانات جامعية، وهذا ورد أيضاً في كتاب ماري ترامب. وقالت ماريان ترامب باري في التسجيل إن شقيقها "التحق بجامعة بنسلفانيا لأن شخصاً آخر أدى الامتحانات عنه"، موضحة أنها لا تذكر اسم هذا الشخص.

ولم يعلق الرئيس أو البيت الأبيض على هذه التصريحات بعد، بينما يستعد ترامب لبدء مؤتمر الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة.