الأحد 2021/11/07

شرق مضيق هرمز.. مناورات إيرانية على “مليون كيلومتر”

بدأ الجيش الإيراني، الأحد، مناورات في جنوب شرق البلاد، قرب مضيق هرمز، وصفها متحدث رسمي بـ"تحذير جدي"، على حد تعبيره.

وقال تقرير للتلفزيون الرسمي إن وحدات من القوات البحرية والجوية، وكذلك القوات البرية، تشارك في المناورات على مساحة أكثر من مليون كيلومتر مربع شرق مضيق هرمز الاستراتيجي، بحسب ما نشرت "أسوشيتد برس".

وبثّ التلفزيون مشاهد لمناورات تشارك فيها مروحيّات ودبابات وطائرات مسيّرة وسفن وقوارب سريعة.

ونقل موقع التلفزيون الإيراني الرسمي "إيريب نيوز" عن المتحدث باسم المناورات، الأميرال محمود موسوي قوله إن "هذا التدريب يشكل تحذيرًا جديًّا للأعداء ولأولئك الذين لديهم نوايا سيئة تجاه إيران"، وفق "فرانس برس".

وأعلن الحرس الثوري الإيراني، الأربعاء، ما وصفه بـ"إحباط محاولة أميركية" لمصادرة ناقلة نفط محمّلة بنفط إيراني في بحر عمان.

ونفت وزارة الدفاع الأميركية، على الفور، المزاعم الإيرانية بشأن الحادث، وخاصة الادعاء بأن قوات بحرية أميركية حاولت استعادة ناقلة النفط من البحرية الإيرانية.

وأكد مسؤول بالبنتاغون لـ"الحرة" أن الحادث وقع قبل أسبوع، وأن البحرية الأميركية كانت في موضع المراقب.

كما أشار إلى أنه لم يحدث أي تبادل لإطلاق النار، أو أي توجيه لطلقات تحذيرية.

وتوترت العلاقات بين إيران والولايات المتحدة منذ انسحاب واشنطن عام 2018 بشكل أحادي من الاتفاق حول النووي الإيراني المبرم عام 2015 بين طهران والقوى العظمى، وإعادة فرضها عقوبات أميركية على طهران.