الأحد 2019/11/24

سيول عارمة تقتل شخصين جنوب فرنسا

قالت السلطات الفرنسية إنها عثرت، اليوم الأحد، على جثتي شخصين لقيا حتفهما بعد سيول عارمة تجتاح جنوب شرق البلاد منذ يوم الجمعة الفائت، ما أسفر عن خسائر ضخمة في المنطقة.

وقالت شرطة منطقة "فار" في بيان إنها عثرت على جثة قرب مدينة "موي" الواقعة بين مدينتي نيس ومرسيليا.

ولم يذكر البيان ما إذا كان هذا القتيل هو نفسه الشخص الذي ذكرت في وقت سابق أنه مفقود إثر سقوطه من قارب إنقاذ قرب موي في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت . وأضافت الشرطة أنها عثرت على جثة أخرى داخل سيارة في قرية كاباس القريبة.

وفاضت عدة أنهار في جنوب شرق فرنسا، ما أدى لخسائر ضخمة إذ غرقت منازل وجرفت المياه أشجارا وسيارات وقوارب.

واستمر سقوط الأمطار في المنطقة اليوم الأحد لكن بصورة أقل حدة. وتوقعت هيئة الأرصاد الجوية الفرنسية في بيان أن تهدأ السيول خلال اليوم.

ومن المقرر أن يتوجه وزير الداخلية كريستوف كاستانير إلى منطقة فار في وقت لاحق اليوم لتفقد الضحايا والحديث مع عمال الإنقاذ.