الخميس 2021/03/25

سفير روسيا بواشنطن: ليس لدى بلدينا وقت للشجار

قال السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنطونوف، الخميس، إن "روسيا والولايات المتحدة ليس لديهما وقت للشجار، بل عليهما العمل معا لمواجهة التحديات المشتركة".

جاءت هذه التصريحات في مؤتمر صحفي، عقب مشاركة أنطونوف في اجتماع مع أعضاء لجنة الشؤون الدولية بمجلس الدوما الروسي في العاصمة الروسية موسكو، التي استدعي إليها مؤخراً للتشاور حول العلاقات المشتركة بين البلدين.

وأضاف أنطونوف: "أرى أن قلقا بالغا ينتاب جميع الزملاء بشأن مصير العلاقات الروسية الأمريكية، علما بأن القوتين العظميين، وهما عضوان دائمان في مجلس الأمن الدولي، تتحملان مسؤولية خاصة عن إجراءات الأمن الدولي، ليس لديهما وقت للشجار فيما بينهما".

وأضاف: "لكن عليهما القيام بخطوات محددة لمواجهة التحديات والتهديدات المشتركة التي ولسوء الحظ لدينا الكثير منها"، بحسب موقع "روسيا اليوم" المحلي.

وتابع السفير أن على رأس هذه التحديات مكافحة جائحة فيروس كورونا، مشيرا إلى أن "الجانب الروسي أكد مرارا الاستعداد لذلك".

وحول هدف عودته إلى موسكو، قال أنطونوف: "تم استدعائي لتحديد ما يجب القيام به حتى لا تقع علاقاتنا مع الولايات المتحدة بالكامل في الهاوية"، مشددا على أن "مثل هذا الوضع ليس في مصلحتنا".

وأكد أنطونوف أنه "لا يعرف كم لقاء سيجري في موسكو، وما إذا كان سيجتمع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كما أنه ليس على علم بالموعد المحتمل لعودته إلى واشنطن، لأن هذه القرار من اختصاص قيادة البلاد".

وفي 17 مارس/ آذار الجاري، أعلنت الخارجية الروسية استدعاء سفيرها لدى الولايات المتحدة، أناتولي أنطونوف، إلى موسكو للتشاور وتحليل آفاق العلاقة المستقبلية مع واشنطن.

وتصاعدت حدة الخلاف بين الولايات المتحدة وروسيا، بعدما وصف بايدن، بوتين، بـ "القاتل" خلال مقابلة مع قناة "ABC NEWS"، عرضت في اليوم نفسه.

وفي المقابلة ذاتها، قال بايدن إن بوتين "سيدفع ثمن التدخل في الانتخابات الأمريكية عامي 2016 و2020".

بوتين رد قائلا إنه يتمنى لبايدن "الصحة".