الأحد 2019/11/03

رئيس وزراء إثيوبيا: 86 قتيلاً في الاحتجاجات الأخيرة

قال رئيس وزراء إثيوبيا "أبي أحمد"، اليوم الأحد، إن عدد قتلى احتجاجات الشهر الماضي ارتفع إلى 86 قتيلاً، وحث المواطنين على "مقاومة القوى التي تهدد وقف تقدم البلاد".

وقال "أبي" في مؤتمر صحفي مع مؤسسات صحفية محلية نشرته محطة "فانا" الإذاعية التابعة للحكومة: "يتعين علينا وقف هذه القوى التي تحاول جرنا خطوتين إلى الوراء كلما تحركنا خطوة إلى الأمام".

وذكر رئيس الوزراء أن معظم القتلى من العرقين الأمهري وأورومو مضيفاً أنهم من المسلمين والمسيحيين.

وكان أنصار الناشط "جوهر محمد" خرجوا إلى الشوارع يومي 23 و24 أكتوبر تشرين الأول المنصرم للاحتجاج، بعد أن قال إن الشرطة طوقت منزله في العاصمة أديس أبابا وحاولت سحب حراسه.