الخميس 2020/11/12

جاويش أوغلو: أرمينيا ستدفع الثمن في حال انتهكت اتفاق قره باغ

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن أرمينيا ستدفع الثمن في حال انتهكت الاتفاق المبرم بشأن وقف إطلاق النار في إقليم قره باغ.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي أجراه جاويش أوغلو في العاصمة الأذربيجانية باكو، اليوم الخميس.

وقال جاويش أوغلو في هذا الخصوص: " اتفاق قره باغ يحمل توقيع رئيس وزراء أرمينيا وبالتالي فهو ملزم لهذا البلد وسيدفعون الثمن إذا انتهكوا وقف إطلاق النار".

وأضاف: "يجب أن يستخلص ثلاثي مينسك العبر من هذه المرحلة وخاصة فرنسا التي ما زالت تطلق تصريحات منحازة رغم اتفاق وقف إطلاق النار".

والإثنين، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق ينص على وقف إطلاق النار في "قره باغ"، مع بقاء قوات البلدين متمركزة في مناطق سيطرتها الحالية.

فيما أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، أن الاتفاق بمثابة نصر لبلاده، وأن الانتصارات التي حققها الجيش أجبرت رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان على قبول الاتفاق مكرها.

وبيّن علييف، أن الاتفاق ينص على استعادة أذربيجان السيطرة على 3 محافظات تحتلها أرمينيا، خلال فترة زمنية محددة، وهي كلبجار حتى 15 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، وأغدام حتى 20 من الشهر نفسه، ولاتشين حتى 1 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

بدوره، علق باشينيان على الاتفاق بقوله: "لم يكن لدي خيار إلا التوقيع، والقرار الذي اتخذته يستند إلى تقييم أشخاص على علم بالواقع العسكري على الأرض".