الآن

بومبيو: واشنطن لن تكون رهينة للابتزاز النووي الإيراني

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الثلاثاء، إن "الولايات المتحدة لن تكون رهينة للابتزاز النووي الإيراني".

وهاجم بومبيو طهران، في تغريدة على تويتر، قائلا إن "النظام الإيراني زرع عدم الاستقرار والإرهاب (في المنطقة) ويهدد الولايات المتحدة وحلفاءنا".

وأضاف: "إدارة (الرئيس المنتهية ولايته) دونالد ترامب لم تقبل بالوضع الراهن وأعادت فرض العقوبات (على إيران) وبدأت حملة الضغط القصوى".

يشار أن البرلمان الإيراني صدّق مطلع الشهر الجاري بالإجماع، على قرار رفع نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 20 بالمئة، وبما قيمته 120 كيلوجراما، ما يُسهم في تسريع وتيرة التخصيب.

وفي مايو/ أيار 2018، انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الموقع في 2015، بين إيران ومجموعة (5+1)، التي تضم روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، وفرضت على طهران عقوبات اقتصادية.

ومنذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، فرض الرئيس ترامب، سلسلة عقوبات قاسية تستهدف خنق الاقتصاد الإيراني، والحد من نفوذ طهران الإقليمي.

كما طالت العقوبات قطاعات حيوية وشخصيات بارزة في إيران، مثل قطاع النفط، ومرشد الثورة علي خامنئي، والحرس الثوري.