الآن

بومبيو: العقوبات على إيران ستعود في 30 أيلول

أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أن العقوبات الأممية على إيران ستعود منتصف ليل 20 أيلول المقبل.

جاء ذلك بعد يومين من رفض مجلس الأمن الدولي طلبا من الولايات المتحدة لإعادة فرض العقوبات على إيران من خلال آلية "سناب باك".

وتتيح آلية "سناب باك"، إعادة فرض كل العقوبات الأممية على إيران، إذا طلبت ذلك دولة طرف في الاتفاق النووي، في حال انتهكت طهران التعهدات المنصوص عليها في الاتفاق.

وقال بومبيو في تغريدة على تويتر: "أطلقت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي، عملية مدتها 30 يوما لاستعادة جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران بعد فشل مجلس الأمن في دعم مهمته بالحفاظ على السلم والأمن الدوليين".

وأضاف: "هذه العقوبات ستعود منتصف ليل 20 أيلول بتوقيت غرينيتش".

وتابع بومبيو في تغريدة ثانية: "إذا قام أي عضو في مجلس الأمن بطرح مشروع قرار لمواصلة تخفيف العقوبات (على إيران) ستعارضه الولايات المتحدة، و إذا لم يتم تقديم أي مشروع قرار، فإن العقوبات على إيران ستعود في 20 سبتمبر".

واختتم قائلا: "هكذا يعمل قرار مجلس الأمن رقم 2231".

والثلاثاء الماضي، حذر سفراء الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، خلال جلسة حول الحالة في الشرق الأوسط من تداعيات المساعي الأمريكية لتدمير الاتفاق النووي على السلام والأمن في المنطقة والعالم بأسره.

ومنذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، فرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سلسلة عقوبات قاسية تستهدف خنق الاقتصاد الإيراني والحد من نفوذ طهران الإقليمي.

وتنتهي في 18 تشرين الأول المقبل، قيود مفروضة على تصدير الأسلحة التقليدية لإيران، بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2231.