السبت 2018/12/01

بلدية باريس تسحب لقب “مواطنة شرف” من زعيمة ميانمار

أعلنت بلدية العاصمة الفرنسية باريس، الجمعة، أنها ستسحب لقب "مواطنة الشرف" من زعيمة ميانمار "أونغ سان سو تشي"، بسبب صمتها أمام العنف الذي يستهدف أقلية الروهينغا المسلمة غربي البلد الأخير.

ونقلت قناة "فرانس 24" الرسمية، عن متحدثة باسم عمدة مدينة باريس، "آن هيدالغو"، قولها إن الأخيرة اتخذت قرارا بسحب لقب "مواطنة الشرف" من "سو تشي".

وأوضحت أن القرار يأتي "احتجاجا على صمت الأخيرة حيال العنف الذي تعرضت له أقلية الروهينغا المسلمة، والاضطهاد المرتكب بحقهم من قبل قوات الأمن بميانمار، والذي وصفته الأمم المتحدة بالإبادة".

ووفق المصدر نفسه، فإن الإجراء سيصبح رسميا في الاجتماع المقبل لمجلس بلدية باريس، الذي يبدأ في العاشر من ديسمبر/ كانون أول المقبل.

من جانبه، قال باتريك كلوغمان، مساعد رئيسة البلدية المكلف بالعلاقات الدولية، إن قرار هيدالغو، يشكل "بادرة ذات رمزية شديدة، غير مسبوقة في تاريخ مواطني الشرف بمدينة باريس".

وأعرب كلوغمان، عن أسفه إزاء "الصمت غير المفهوم، والذي لا يمكن التسامح معه لزعيمة ميانمار" حيال ما يتعرض له الروهينغا.