الخميس 2020/04/16

بعض الولايات قد تبدأ من الغد.. ترامب يعلن إعادة فتح الاقتصاد “تدريجيا”

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مؤتمر لفريق العمل المكلف متابعة ملف مكافحة فيروس كورونا المستجد، الخميس، إن إدارته وضعت خطة تتكون من ثلاث مراحل لإعادة فتح الاقتصاد، مضيفا أنه يمكن إعادة فتح الاقتصاد في عدد من الولايات الأميركية بدءا من الغد (الجمعة).

وأعرب الرئيس الأميركي عن اعتقاده بأن عدد الوفيات سيكون أقل بكثير من المتوقع، مشيرا إلى أن البلاد تجاوزت "الذروة" فيما يتعلق بعدد الحالات.

وأضاف أن 30 في المئة من البلاد لم تبلغ عن حالات جديدة خلال الأيام السبعة الماضية.

وأشار إلى أنه نظرا لهذه التطورات الإيجابية، أصدرت إدارته توجيهات تسمح ببدء فتح الولايات تدريجيا، مشيرا إلى أن بعض الولايات ستفتح قبل الأخرى.

وقال: "ستتم إعادة فتح بلادنا، أميركا تريد أن تكون مفتوحة والأميركيون يريدون ذلك. الإغلاق الوطني ليست حالة مستدامة لبلادنا. علينا أن نستعيد اقتصادنا. سنبدأ في تنشيط اقتصادنا بطريقة آمنة ومسؤولة وتدريجية".

وقال إن خطته ستتيح للحكام من إعادة فتح الاقتصاد بحسب ظروف كل ولاية، مشيرا إلى أن كل ولاية تستطيع تفصيل المقاربة الجديدة بحسب ظروفها "وإذا احتاجوا الاستمرار في الإغلاق سنسمح لهم بذلك".

وقال: "لن نفتح البلاد مرة واحدة. ستكون هناك معايير سيجب استكمالها قبل الانتقال من مرحلة لأخرى".

وأكد الرئيس الأميركي أن الإجراءات الجديدة ستمكن من حماية المسنين والأفراد الأكثر عرضة للخطر لكن "سيتمكن الأميركيون الأصحاء من العودة للعمل إذا سمحت الظروف على الأرض".

وأكد أنه إذا عاد الفيروس خلال فصل الخريف، ستكون البلاد "مستعدة" للتصدي له ومنع تفشيه.

وأاشار الرئيس الأميركي إلى زيادة "تاريخية" في معدلات إجراء الفحوصات، موضحا أنه تم إجراء نحو 120 ألف اختبار في يوم واحد.

وتعهد بأن إدارته ستبقى في حالة "يقظة" لعدم السماح بدخول الفيروس من الخارج، مشيرا إلى أن القائمين على حماية الحدود يبلون جهودا كبيرة في هذا المجال.

الجدير بالذكر أن نحو 42 ولاية أمرت سكانها بالبقاء في المنازل وأغلقت المدارس والجامعات والشركات غير الأساسية.

ومدد الحكام في نيويورك وست ولايات أخرى في شمال شرق البلاد الخميس أوامر البقاء في المنازل حتى 15 مايو.