الأثنين 2019/07/29

بريطانيا تحذر إيران: أفرجوا عن السفينة لتخرجوا من الظلام

وجه وزير الخارجية البريطاني الجديد "دومينيك راب" اليوم الإثنين تحذيراً لإيران، بوجوب اتباع القواعد الدولية، والإفراج عن ناقلة النفط البريطانية، في حال كانت تريد "الخروج من الظلام".

وقال "راب" في تصريحات لقناة سكاي نيوز البريطانية: "إذا كان الإيرانيون يريدون الخروج من الظلام وتقبّلهم كعضو مسؤول بالمجتمع الدولي فإن عليهم الالتزام بنظام المجتمع الدولي المبني على القواعد". وأضاف: "لا يمكنكم المضي في احتجاز سفن أجنبية بشكل غير قانوني".

وفي مقابلة أخرى مع محطة "بي بي سي" الإذاعية، استبعد وزير الخارجية البريطاني أي مقايضة مع إيران لحل أزمة ناقلتي النفط المحتجزتين، مؤكداً بالقول: "لا تبادل"، مردفاً: "ليس الأمر نوعاً من أنواع المقايضة. الأمر يتعلق بفرض احترام القانون الدولي وقواعد النظام القانوني الدولي القائم". وأضاف راب "هذا ما سنصر عليه".

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني لمّح في وقت سابق إلى أنه منفتح على عملية تبادل لحل هذه الأزمة.

وبدأت بريطانيا الأسبوع الماضي في إرسال سفينة حربية لمرافقة كل السفن التي ترفع العلم البريطاني عبر مضيق هرمز، في تغيير لسياستها أعلنته يوم الخميس بعد أن قالت الحكومة في وقت سابق إنها لا تملك الموارد للقيام بذلك. وقالت وزارة الدفاع أمس الأحد إن سفينة حربية ثانية، هي السفينة دونكان، وصلت إلى الخليج لتنضم إلى السفينة مونتروز، في دعم مرور السفن التي ترفع العلم البريطاني عبر المضيق.