الأحد 2019/04/21

بريطانيا.. ارتفاع عدد معتقلي الدفاع عن البيئة إلى 750

ارتفع عدد معتقلي نشطاء مكافحة التغير المناخي، الذين أوقفتهم الشرطة البريطانية إلى 750 شخصًا؛ في المظاهرات التي تشهدها العاصمة لندن منذ الإثنين الماضي، احتجاجًا على ما يعتبرونه "تقاعسًا" من قبل الحكومة في قضايا أزمات البيئة والمناخ العالمي.

وقالت شرطة لندن في بيان السبت إن عدد المعتقلين في الاحتجاجات التي تشهدها العاصمة لندن منذ الإثنين الماضي حول التغير المناخي ارتفع إلى 750شخصا.

وعزا البيان سبب التوقيف إلى "عدم امتثال الموقوفين لتحذيرات الشرطة وإغلاقهم طرقات".

فيما اضطرت بلدية لندن لتغيير مسار العشرات من حافلاتها بسبب المظاهرات.

وتقدر الخسائر التي لحقت بالمحال التجارية بعشرات ملايين الجنيهات الإسترلينية، جراء المظاهرات.

وينظم المحتجون اعتصامات في عدد من النقاط المركزية في وسط العاصمة لندن، من أجل مطالبة الحكومة باتخاذ إجراءات عاجلة للحد من تغير المناخ والأزمات البيئة.

وفي آخر حصيلة عن عدد المعتقلين، كانت شرطة لندن أعلنت الجمعة توقيف 682 شخصا على خلفية المظاهرات.

وخلال الأسبوع، قام المتظاهرون بإغلاق جسر "واترلو" الذي يعتبر أحد الممرات الرئيسية لعبور نهر التايمز بلندن، وسط تواجد أمني مكثف للشرطة.

فيما تمركزت مظاهرات أخرى في مناطق "ماربل آرتش"، وشارع أوكسفورد بالإضافة لسيرك بيكاديللي، وجميعها مناطق حيوية بالعاصمة البريطانية.

ووفق إعلام محلي، تسببت الاحتجاجات في اختناق حركة النقل بالمدينة، فيما أعلن المنظمون في رسائل موزعة عبر تطبيق "واتس آب"، تعديل خطط التصعيد على الأرض، ورفع سقف المظاهرات وإغلاق مطار لندن هيثرو الدولي، أكبر مطار بأوروبا.