الأربعاء 2020/04/08

الولايات المتحدة تسجل رقماً صادماً لضحايا كورونا في يوم واحد

سجلت الولايات المتحدة الأمريكية، حوالي 2000 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19)، خلال الـ24 ساعة المنقضية.

جاء ذلك بحسب أحدث بيانات صادرة، ليل أمس الثلاثاء، عن جامعة جونز هوبكنز، الأمريكية، التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن الفيروس.

وأظهرت البيانات أنّ الوباء حصد في الولايات المتّحدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة أرواح 1939 مصاباً بالفيروس.

ليصل بذلك العدد الإجمالي للوفيات الناجمة عن الوباء في هذا البلد إلى 12.722 حالة من أصل حوالى 400 إصابة.

ويعتبر هذا الرقم هو أكبر عدد قد حدث خلال يوم واحد منذ تفشي الفيروس بالبلاد، وكان الرقم القياسي السابق، هو 1344 وفاة، وفقا لما وثقته بيانات الجامعة في 4 أبريل/نيسان الجاري.

وحتى يوم الثلاثاء، تم الإبلاغ عن 28.027 إصابة مؤكدة جديدة.

ويشمل إجمالي الحالات جميع الولايات الخمسين، ومنطقة كولومبيا والأقاليم الأمريكية الأخرى، إضافة لجميع الحالات التي أُعيدت إلى البلاد.

وحتى مساء الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و419 ألفا، توفي منهم أكثر من 81 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 301 ألف، بحسب موقع "Worldometer".