الأربعاء 2020/11/11

الوكالة الذرية: مخزون إيران من اليورانيوم تجاوز المسموح به

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الأربعاء، إن مخزون إيران من اليورانيوم منخفض التخصيب، تجاوز 12 مرة من الحد المسموح به منذ الاتفاق النووي عام 2015.

وطلبت الوكالة من إيران تقديم توضيحات جديدة حول موقع نووي مشتبه به، معتبرة أن المعلومات التي وفرتها "تفتقر للمصداقية"، وفق تقرير اطلعت عليه وكالة فرانس برس الأربعاء.

وقام اتفاق فيينا 2015 على التوازن بشكل أساسي بين خفض إيران أنشطتها النووية، مقابل رفع جزء كبير من العقوبات المفروضة عليها.

وسعت الدول الست الكبرى (الولايات المتحدة، بريطانيا، فرنسا، ألمانيا، روسيا، والصين) إلى أن تضمن من خلال الاتفاق، عدم تطوير طهران للسلاح النووي، علماً بأن إيران أكدت مراراً على مدى الأعوام، أنها لا تريد ولا تسعى للحصول على سلاح كهذا.

وبعد نحو عام من الانسحاب الأمريكي، تراجعت طهران عن الالتزام ببعض بنود الاتفاق. وبحسب الوكالة الدولية للطاقة الذرية، زادت إيران من تخصيب اليورانيوم، لكن دون بلوغ مستوى يتيح استخدامه لغايات عسكرية.

واعتمد ترامب الذي تولى الحكم في مطلع العام 2017، سياسة "ضغوط قصوى" حيال طهران، وأعاد فرض عقوبات اقتصادية قاسية عليها بعد قراره العام 2018، الانسحاب بشكل أحادي من الاتفاق حول برنامجها النووي.

وشدّد الرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، على أنه سيكون "صارماً" مع إيران، وربط أي عودة محتملة الى الاتفاق النووي، بعودة طهران لكامل التزاماتها.