الأثنين 2020/06/22

الصحة العالمية: كورونا “مازال فتاكا”

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الإثنين، أن العالم شهد رقما قياسيا في الإصابات الجديدة بفيروس كورونا الأحد، بواقع 183 ألف إصابة، وأنه "لا دلائل على تراجع قوته".

وفي مؤتمر صحفي عبر الفيديو كونفرانس، بمقر المنظمة في جنيف، قال مدير عام الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غبريسوس "نكاد نصل إلى رقم قياسي جديد ومفزع كل يوم".

وأشار إلى تسجيل 183 ألف إصابة على الصعيد العالمي الأحد، في أعلى حصيلة يومية.

ولفت غبريسوس إلى صعود معدل الإصابات مجددا في الدول التي اتجهت لرفع القيود واستئناف الأنشطة الاقتصادية.

وأكد أن كافة الدول تواجه تحديا مزدوجا يتمثل في الحفاظ على سلامة المجتمع من جهة، وتقليل الخسائر الاقتصادية من جهة أخرى، مشددا على إمكانية القيام بالأمرين معا.

وردا على سؤال لمراسل الأناضول، حول حديث بعض العلماء عن أن "الفيروس يفقد قوته" مؤخرا، نفت مسؤولة في المنظمة خلال المؤتمر الصحفي ذاته، وجود أدلة ملموسة على ذلك.

وقالت ماريا فان كيروف المديرة الفنية لبرنامج الطوارئ المعني بجائحة كورونا: "لم نر بعد أن الفيروس فقد قوته، لكن هناك مجموعة من العلماء (في إطار المنظمة) يبحثون هذا الأمر على الصعيد العالمي".

وشددت كيروف على أن كورونا مازال مميتا، ويتعين على الجميع أخذ الفيروس على محمل الجد، واتخاذ ما يلزم من تدابير.

وحتى مساء الإثنين، تجاوز عدد مصابي كورونا في العالم 9 ملايين و139 ألفا، توفي منهم ما يزيد على 472 ألفا، وتعافى أكثر من 4 ملايين و894 ألفا، وفق موقع "worldometers" المختص برصد تطورات الفيروس.