منذ 13 دقيقة

الإدارة الأمريكية تتحرك للحد من الإقامات وتأشيرات الدراسة

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن قواعد جديدة تُقيد الإقامة المفتوحة للطلاب من مختلف دول العالم.

وزعمت إدارة ترامب أن القواعد الجديدة جاءت وسط مخاوف بشأن تجاوز فترات الإقامة والاحتيال والمخاطر المحتملة على الأمن القومي.

ومن شأن التأشيرة الجديدة، التي اقترحتها وزارة الأمن الداخلي أن تسمح للقادمين إلى الولايات المتحدة بالبقاء لمدة أربع سنوات فقط.

وتنص القواعد على أن قبول أي شخص غير مهاجر يمثل تحدياً لقدرة الإدارة على مراقبة غير المهاجرين والإشراف عليهم بكفاءة.

وزعمت الوزارة أنها قلقة على نزاهة البرامج واحتمال زيادة المخاطر على الأمن القومي.

وتشترط القواعد الجديدة على الطلاب من دول مدرجة في قائمة الدول الراعية للإرهاب، مثل إيران والسودان وسوريا، عدم الإقامة أكثر من عامين.