الأحد 2019/11/24

إيطاليا تمنع رسو سفينة إنقاذ إسبانية

قال رئيس بعثة إنقاذ إسبانية، اليوم الأحد، إن السلطات الإيطالية رفضت السماح بدخول سفينتها "أوبن آرمز" إلى أحد موانئ البلاد، لتستمر محنة السفينة التي تقطعت بها السبل في ظروف صعبة بالبحر المتوسط وعلى متنها 73 مهاجرا أفريقيا.

وجرى انتشال المهاجرين الأفارقة وهم مكدسون في قارب مطاطي، على بعد نحو 50 ميلا قبالة ليبيا مساء الأربعاء الماضي.

وقالت بعثة "أوبن آرمز" إن إيطاليا سمحت للسفينة بدخول مياهها الإقليمية للاحتماء من عاصفة لكنها رفضت رسو السفينة.

وأوضح "ريكاردو جاتي" رئيس البعثة، الموجود على متن السفينة، أنها طلبت الرسو في إيطاليا ومالطا لكن سلطات الدولتين لم تسمحا لها بذلك. وأضاف أن إيطاليا اقترحت أن ترسو السفينة في ميناء طرابلس الليبي.

وأضاف "جاتي": "لا نزال نطلب ميناء آمنا لنزول المهاجرين، وهو واجب قانوني ملزم للحكومة وفقا لاتفاقات دولية. معنا أشخاص على متن السفينة ينبغي إنزالهم لأسباب صحية".

وفي حادث آخر، قالت قوات خفر السواحل الإيطالية إنها انتشلت في وقت سابق من يوم الأحد جثث خمس نساء بعد انقلاب قاربهن بسبب سوء حالة البحر يوم أمس السبت، وهي الآن في جزيرة لامبيدوسا.

وأوضح بيان خفر السواحل أن ثلاثا منهن جرى انتشالهن من البحر بينما عُثر على جثتي اثنتين على الشاطئ.

ووفقا للمنظمة الدولية للهجرة، تأكد غرق نحو ألف شخص خلال محاولات المهاجرين عبور البحر المتوسط هذا العام.