الأحد 2019/06/23

علم طفلك قواعد السلامة على الطريق

إذا كنت ستصطحب طفلك إلي تمرين الكرة، أو إلى بيت أحد الأقارب، أو إلى أحد المتاحف من أجل معرض العلوم، فإنكم في الغالب ستذهبون عن طريق سيارة العائلة أو حافلة المدرسة أو عن طريق إحدى وسائل المواصلات العامة، لذا ومن أجل سلامة أطفالك يجب عليك اتباع بعض القواعد المهمة حتى لا تتسبب هذه الرحلات الممتعة للطفل في أي أذي له، وليس هذا فحسب، فعليك أيضا تعليمه قواعد السلامة حتي يطبقها حتى لو كان وحده، ولحسن الحظ فإن تطبيق هذه القواعد ليس صعباً.. فقط يحتاج تطبيقها إلى فهمها جيداً، وتطبيقها بشكل مستمر.

* حزام الأمان

في كل مرة تركب فيها السيارة، ارتد حزام الأمان، واربطه لأبنائك، وعلمهم أيضا كيفية ربطه إذا كانوا يستطيعون ذلك، وافعل ذلك حتى لو كانت الرحلة قصيرة (إلى نهاية الشارع الذي تسكن فيه مثلاً)، أو كانت السيارة تسير ببطء أو في الزحام، وإذا كنت راكباً في سيارة صديق أو قريب، وعلم أولادك ربط الحزام حتى لو كان قائد السيارة أو الراكبون الآخرون لا يرتدونه.

يمثل هذا الأمر أهمية بالغة، خاصة إذا إصيبت السيارة بحادث، إذ يعمل الحزام على حمايتك من الاصطدام أو من ردة الفعل التي يمكن أن تلقيك خارج السيارة.

عندما تدخل إلى السيارة، اربط الحزام بالطريقة الصحيحة وتأكد أنه ليس متراخياً: حيث يجب ربط حزام الكتف وحزام الصدر حتي يؤدي وظيفته بشكل صحيح، ويوفر الحماية اللازمة.

بعض السيارات يرتبط فيها الحزامان معا كقطعة واحدة، حيث يتم ربطهما مرة واحدة، وفي بعض السيارات الأقدم قد يتواجد حزامان يجب ربط كل منهما على حدة، وأحيانا يجب ضبط الحزام ليناسب الطفل، وفي هذه الحالة تأكد أن الحزام تم ضبطه بالفعل علي مقاس الطفل، ولا تسمح بمشاركة حزام واحد بين طفلين، حتى لو بدا لهما هذا الأمر طريفا، وقد يؤدي هذا الوضع إلى إصابة كليهما إذا حدث حادث أثناء حركة السيارة.

حين يصل طول الأطفال إلى 150 سم (عادة يكون عمرهم بين 8 و12 عاما) يمكن لهم أن يرتدوا حزام الأمان الخاص بالكبار، وفي هذه السن يمكن لهم أن يسندوا ظهورهم على ظهر الكرسي، وأن يثنوا ركبهم على حرف الكرسي.

* اجعل الأطفال يجلسون في الخلف

إليك خطوة أخرى مهمة تتعلق بالأمان، واجعل الأطفال يجلسون في المقعد الخلفي؛ وحتى يصل الأطفال إلى عمر 12 عاماً يجب أن يجلسوا في الكرسي الخلفي، إذ يعد هذا المكان هو الأكثر أماناً بالنسبة لهم، وإذا أصيبت السيارة في حادث لا قدر الله، فإن احتمال حدوث إصابة بليغة للجالس في الكرسي الخلفي يظل محدوداً، وعلم الأطفال كذلك أن يتبعوا هذه القاعدة حتى إذا ركبوا في سيارة أحد الأصدقاء أو الأقارب، وأن يتمسكوا بها حتى إذا طلب منهم الجلوس في المقعد الأمامي، وإذا لم يكن هناك بد من الجلوس في المقعد الأمامي، فعلمهم أن يتمسكوا بربط حزام الأمان، كما أن عليهم أن يطلبوا من أحد الكبار أن يعيد المقعد إلى الخلف حتى يبتعدوا قدر الإمكان عن الوسادات الهوائية، وعليهم أيضا أن يجلسوا مستندين بظهرهم إلى المقعد، وأن لا يميلوا إلى الأمام أو أن يتحركوا كثيرا.

إذا كان لديك أكثر من طفل في الكرسي الخلفي، فإن عليك أن تربط الحزام لكل منهم على حدة، وليس حولهم معاً، ومن الصعب على السائق أن يركز على القيادة ومتابعة ما يحدث في الطريق، وأن يتابع الأطفال وهم يتقافزون في المقعد الخلفي في نفس الوقت، لذا احرص على هذه الخطوة قبل الانطلاق حفاظاً على سلامتكم جميعاً.

* ماذا عن الوسادات الهوائية؟

على الرغم من أن الوسادات الهوائية التي تنتفخ عند اصطدام السيارة يمكن أن تحمي الجالسين في الكرسي الأمامي من الاصطدام بالجزء الأمامي أو باب السيارة، فإن هذه الحقيقة لا تنطبق على الأطفال تحت عمر 12 عاماً؛ فهذه الوسادات مصممة بالأساس لحماية الركاب من البالغين، وقد تتسبب هي نفسها في إصابة الأطفال إذا كان عمرهم أقل من ذلك، لذا، مرة أخرى، يجب أن يجلس الأطفال في المقعد الخلفي.

* هدوء من فضلكم

على الأطفال أن يتعلموا البقاء هادئين في السيارة من دون فوضي أو إزعاج، فالصراخ والحركة المستمرة قد تشتت انتباه قائد السيارة، وقد تتسبب في حدوث حادث.

* في الحافلة

حافلة المدرسة تختلف بعض الشيء عن السيارة الخاصة، وعلى الطفل أن يتعلم كيف يركب وينزل منها بأمان، وأول هذه القواعد أن ينتظم الأطفال في طابور لركوب الحافلة حين تقترب منهم، وهذا الطابور يجب أن يبتعد ثلاثة أمتار عن الرصيف، وأن يتكون في الاتجاه البعيد عن الشارع.

على الأطفال أن ينتظروا حتى تتوقف الحافلة تماما، وأن يفتح السائق الباب ويطلب منهم الركوب، فهو الوحيد القادر على رؤية الطريق والتأكد من كونه آمنا، وبعد الركوب، على الأطفال الاستماع إلى تعليمات السائق، وأن يلتزموا الهدوء ولا يتدافعوا في ممرات الحافلة حتى يسمحوا لقائد الحافلة بالتركيز، وكي لا يتعرضوا للوقوع والأذى.

عند الوصول، عليهم أيضا أن يظلوا هادئين وأن ينتبهوا أثناء النزول، وعليهم أن يتمسكوا بالدرابزين (الحاجز الجانبي لسلم النزول)، وأن يحرصوا على ألا تعلق حقيبة الظهر الخاصة بهم في السلم أو في الباب.

بعد النزول من الحافلة، يجب أن لا يسير الأطفال من خلفه، وإذا اضطروا إلى المرور من أمامه، فعليهم أن يسيروا على الرصيف لمدة ثلاثة أمتار تقريباً ثم يعبروا الشارع من أمامه، حتى يستطيع السائق رؤيتهم قبل العبور، وإذا سقط من أحدهم شيء أثناء العبور، فعليهم ألا ينحنوا حتى يلتقطوه، بل عليهم أن يخبروا السائق أو المشرف حتى يساعدهم في التقاطه.