الخميس 2016/11/24

التوسعة النسائية في الائتلاف

هل الائتلاف يمثل ثورة السوريين ؟


- يعاني الائتلاف  من مجموعة مشاكل معقدة،  لكن  يظهر للمتابع  أن هناك سعيا حثيثا لحلها ...هل قلة المشاركة النسائية هي أس المشكلة ومركز العطب في عمل الائتلاف، وإذا تم تجاوزها  سيصبح الائتلاف أكثر ديناميكية  وتعبيرا عن الثورة وتمسكا بثوابتها ..... كيف بدأت قصة التوسعة ؟؟؟


-تداولت وسائل الإعلام خبر التوسعة النسائية، وذكر الائتلاف أيضا هذا الموضوع ، ثم كان موضوع التوسعة فعلا  .. اليوم نسمع أن النتيجة   المخطط لها سرا كانت خلاف المعلن  ... هذه قصة جديدة .. كيف بدأت ؟؟؟


-ما المعايير التي تم من خلالها تعيين الأعضاء، وماذا عن تعيين العشرة وما الظروف التي قادت لذلك ؟


-من أين تستقي هذه الكيانات الجديدة  شرعيتها؟
 
-لو نتحدث عن أجواء التحضير للجلسات، هل كانت جمهورية نسائية تداولت بحرية كل شيء، وهل تم فعلا تجاوز وصاية الذكور ؟


-ما دور الائتلاف في جلسات التحضير ؟؟


-من الممول لهذه الفكرة .. و ما الخدمات التي قدمها ، وماذا يريد في العمق ؟؟
 بين الوعود والنوايا المعلنة والنوايا المبطنة .. هل المشاورات التي جرت من أجل كيان منفصل أم لترميم لجسد الائتلاف؟؟


ما رأيك بمستقبل هذا الكيان الجديد ؟


الضيف الدكتورة سمية الدسوقي