رغم الفارق الكبير في رصيد النقاط الذي يتمتع به كل من الفريقين وموقعيهما في جدول المسابقة، يدرك يوفنتوس حامل اللقب مدى صعوبة المواجهة التي تنتظره في ضيافة فيورنتينا الأحد المقبل، ضمن منافسات المرحلة العشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ويرفض كل من ماسيمليانو أليجري المدير الفني ليوفنتوس، وباولو سوزا المدير الفني لفيورنتينا، خطأ الاعتماد على الصدفة ومدى أضرار التقليل من قوة المنافس.

وتأتي المباراة في بداية مسيرة الفريقين بجولة الإياب في الدوري الإيطالي علما بأن يوفنتوس حامل اللقب أحكم قبضته على صدارة جدول المسابقة خلال النصف الأول من الموسم ويتصدر جدول البطولة برصيد 45 نقطة بفارق أربع نقاط أمام منافسه العنيد روما، فيما يحتل فيورنتينا المركز التاسع برصيد 27 نقطة.

وتتبقى لكل من يوفنتوس وفيورنتينا مباراة مؤجلة في المسابقة.

ويشعر يوفنتوس بالقلق من هذه المواجهة مع فيورنتينا، علما بأن الفريقين يخوضان هذه المباراة بمعنويات عالية بعدما تأهلا سويا لدور الثمانية بمسابقة كأس إيطاليا أمس الأول الأربعاء.

ورغم التأهل، أعرب مدربا الفريقين عن استيائهما من غياب التركيز في بعض فترات المباريات.

وأعرب أليجري عن غضبه من دفاع الفريق الذي يصيبه بالإحباط دائما رغم أنه الأفضل في الدوري حتى الآن، حيث اهتزت شباك الفريق 14 مرة فقط في 19 مباراة بالمسابقة هذا الموسم.

وقال أليجري، بعد الفوز 3-2 على أتالانتا أمس الأول الأربعاء في دور الستة عشر للكأس: "نحتاج لمزيد من الحذر. عندما تكون متقدما 2-0، تكون بحاجة إلى الدفاع بشكل مختلف عما فعلناه في آخر 15 دقيقة. من الممكن في غضون دقيقة أن تصبح المباراة مفتوحة مجددا. لا تنتهي المباراة إلا بصفارة النهائية".

وفي المقابل، لم يلجأ سوزا للإشادة المبالغ فيها بلاعبيه بعد الفوز 1-0 على كييفو أمس الأول. وقال: "أشعر بسعادة للفوز. ولكننا يجب أن نتحلى بمزيد من التركيز وألا نسمح للمنافس بهذه الفرص".

ويحل روما ضيفا على أودينيزي في مباراة أخرى الأحد المقبل، بنفس المرحلة.

ويفتقد روما في هذه المباراة جهود نجمه الخطير محمد صلاح الذي يخوض مع المنتخب المصري فعاليات بطولة كأس الأمم الأفريقية في الجابون خلال الأيام المقبلة.

كما يفتقد الفريق جهود دانييلي دي روسي وأنطونيو رودجر للإيقاف، فيما يرجح أيضا غياب دييجو بيروتي عن المباراة للإصابة في الساق.

ويستضيف نابولي، الذي يحتل المركز الثالث في جدول المسابقة بفارق 3 نقاط خلف روما، فريق بيسكارا الذي تعاقد مع المهاجم المخضرم ألبرتو جيلاردينو من فريق امبولي ليساعد الفريق على الهروب من منطقة الهبوط في مؤخرة جدول المسابقة.

وفي باقي مباريات المرحلة، يلتقي كروتوني مع بولونيا، وانتر ميلان مع كييفو غدا السبت، وكالياري مع جنوى، ولاتسيو مع أتالانتا، وسامبدوريا مع امبولي، وساسولو مع باليرمو الأحد المقبل، ثم تورينو مع ميلان يوم الاثنين.

أدان عبد الله بليحق، المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب الليبي، دخول بوارج إيطالية محملة بالأسلحة والجنود إلى المياه الإقليمية الليبية .

وقال بليحق في بيان لمجلس النواب، إن المجلس فوجئ بدخول بوارج إيطالية محملة بالأسلحة والجنود، في التاسع من كانون الثاني، إلى المياه الإقليمية الليبية، مضيفا أن هذه الخطوة تنم عن الأطماع، وعن نوايا استعمارية، متهما بعض الأطراف الليبية بالتواطؤ تحقيقا لمصالحهم وتمسكهم بالسلطة.

 وطالب البيان إيطاليا بسحب قواتها فورا، واصفا هذه الخطوة بأنها غير شرعية ومخالفة للاتفاقيات والقوانين الدولية، ومشددا على أن المجلس سيتخذ كل الإجراءات الرادعة لإيطاليا كي تحترم السيادة الوطنية الليبية.

قسم: عربي
الجمعة, 06 كانون2/يناير 2017 21:12

كونتي يرد على العرض الصيني لكوستا

أبدى الإيطالي أنطونيو كونتي، المدير الفني لتشيلسي الإنجليزي، رفضه الاستغناء عن أي لاعب آخر لصالح الأندية الصينية التي خطفت لاعبين من الفريق في فترة الانتقالات الحالية أوسكار دوس سانتوس، وجون أوبي ميكيل.

كانت تقارير ربطت دييجو كوستا، مهاجم البلوز، بالرحيل إلى الدوري الصيني بعرض ضخم، وصل لأكثر من 80 مليون يورو.

وقال كونتي عن هذا العرض، اليوم، الجمعة، في مؤتمره الصحفي قبل مباراة بيتربره بعد غدٍ، الأحد، في كأس الاتحاد الإنجليزي، وقال "أتمنى أن تنتهي العروض الصينية مع أوسكار وميكيل".

وأضاف "أعتقد أنه من المهم أن يبقى كوستا معنا هذا الموسم، نحن في منافسة قوية، بدأنا في الطريق الصحيح وعلينا أن نحافظ على اللاعبين في الفريق".

ويقدم كوستا مستوى رائع مع تشيلي هذا الموسم، حيث سجل 14 هدفا تصدر بها قائمة هدافي الدوري الإنجليزي حتى الآن.

وتابع المدير الفني "من المهم أن أشكر أوبي ميكل على الفترة التي عمل فيها معنا، لقد أظهر دائمًا موقفًا كبيرًا، أتمنى له ولأسرته كل التوفيق، لقد عمل في النادي لفترة طويلة وكان لاعبًا مهمًا".

واختتم كونتي تصريحاته قائلا "أعتقد أن هناك لحظات يجب فيها على اللاعب التغيير والبحث عن تجربة جديدة، لهذا السبب أتمنى له التوفيق".

قال وزير الخارجية الإيطالي انجيلينو الفانو إن بلاده تريد تسريع عمليات الطرد وإبعاد المهاجرين خارج حدودها.

وقال ألفانو في حديث لصحيفة محلية إن إيطاليا ترفض أي انتهاكات للنظام من أي طرف، وأكد سعي روما للتوصل إلى اتفاقات تحد من وصول المهاجرين.

تصريحات الوزير الإيطالي تأتي بعد أعمال شغب اندلعت مطلع الأسبوعِ الجاري، في مركزٍ لاستقبالِ المهاجرينَ بمدينةِ كونا جنوبَ غرب البندقية، على خلفية وفاة شابة من ساحل العاج، حيث اتهم المهاجرون فرق الإغاثة بالتأخر في الوصول لإسعافها.


يدخل فريقا يوفنتوس وروما لقائهما مساء السبت بفارق أربع نقاط لصالح الأول في جدول ترتيب الدوري الإيطالي، وكأن القدر شاء أن يربط دائماً العلاقة بين الفريقين بهذا الرقم الذي يعد الأشهر في مواجهتهما سوياً طيلة الأعوام الماضية، وتسبب في اندلاع العديد من الأزمات والمشاكل بين الفريقين لن ينساها الجمهور.

البداية كانت في عام 2004 وتحديداً الثامن من فبراير، عندما ألحق روما على ملعبه ووسط جمهوره هزيمة تاريخية بيوفنتوس الذي كان يعيش وقتها أزمة دفاعية كبيرة، حيث فاز فريق الذئاب برباعية نظيفة، في مباراة وصفها المدرب المخضرم مارشيللو ليبي بأنها المباراة الأسوأ من حيث الأداء في مشواره التدريبي، فحتى ركلة الجزاء التي احتُسبت لليوفنتوس أهدرها الفرنسي تريزيجيه بعد تسديدة سيئة في منتصف المرمى.

ولم يهدر توتي فرصة الاحتفال بالفوز دون استفزاز جمهور يوفنتوس ومسؤوليه فأشار بالسكوت بوضع أصبعه على فمه وتلاها بالإشارة بأصابعه الأربعة ملمحاً لنتيجة المباراة، في لقطة قيل إنها كانت موجهة للمدرب مارشيللو ليبي مدرب يوفنتوس وقتها والذي تولى بعد ذلك تدريب الأزوري وحقق لقب المونديال رفقة توتي، وتداول عشاق روما بجنون تلك اللقطة وقتها احتفالاً بالفوز.

وبعد أقل من عامين وتحديداً في 19 نوفمبر عام 2005 وعلى نفس الملعب، أخذ المدرب كابيللو بالثأر عندما قاد يوفنتوس للفوز بنتيجة 4-1 في مباراة كادت تنتهي بنتيجة تاريخية، حيث تقدم يوفنتوس برباعية نظيفة مع منتصف الشوط الثاني، ولكن طرد الحكم بيرتيني غير مستحق للمدافع تورام واحتسابه لركلة جزاء سجلها توتي بنجاح، جعل كابيللو يخرج المهاجم تريزيجيه صاحب الهدفين الثالث والرابع ويكتفي بفارق الأهداف الثلاثة.

النجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش مهاجم يوفنتوس وقتها لم يضع فرصة الرد على توتي، وقام في المؤتمر الصحفي بعد اللقاء بنفس إشارة توتي مستخدماً الأربعة ومكتفياً بضحكة واسعة ذات مغذى فهمه الجميع تماماً.

وبعدها أصبح فوز يوفنتوس بالرباعيات أمراً معتاداً في الكثير من المباريات، ففاز يوفنتوس بنتيجة 4-1 على الملعب الاوليمبي بروما، ايضاً في مارس عام 2009، ثم برباعية نظيفة في تورينو في أبريل عام 2012 وهو اللقاء الذي أشار فيه أيضاً السويسري ليشتنشتاينر مدافع يوفنتوس بالأربعة أمام الأرجنتيني لاميلا مهاجم روما وقتها، إلا أن الأخير لم يتمالك أعصابه وقام بالبصق على ليشتنشتاينر، مما عرضه للإيقاف 4 مباريات، قبل أن يتكرر فوز يوفنتوس الرباعي مرة أخرى على نفس الملعب في شهر سبتمبر من العام ذاته.

ذكرت مجلة ديرشبيغل الألمانية نقلا عن مصادر بالحكومة أن ألمانيا ستنفذ أول عملية ترحيل جماعي للاجئين أفغان رفضت طلبات لجوئهم .

وسيتم نقل المهاجرين جوا من فرانكفورت إلى كابول ومن ثم إلى المناطق التي ينحدرون منها طالما أنها آمنة إلى حد معقول، وذلك وفقا لاتفاق مع الحكومة الأفغانية، يذكر أن الأفغان أصبحوا ثاني أكبر مجموعة من طالبي اللجوء في ألمانيا بعد السوريين.

وفي سياق منفصل .. أصدرت محكمة إيطالية حكما بالسجن ثمانية عشر عاما على التونسي محمد علي مالك بعد إدانته بالتسبب في حادث غرق ما لا يقل عن سبعمئة مهاجر غير شرعي في نيسان عام ألفين وخمسة عشر وفق ما قال مكتب الادعاء في كاتانيا بصقلية، كما أصدرت المحكمة حكما بالسجن خمسة أعوام بحق السوري محمود بخيت في القضية نفسها.

أكد خفر السواحل الإيطالي غرق ستة أشخاص وإنقاذ نحو ألف ومئتين آخرين في عمليات إغاثة لزوارق مهاجرين أمس في البحر المتوسط.

هذا وكان المهاجرون يستقلون ستة زوارق مطاطية وآخر خشبيا قبالة سواحل ليبيا.

في حين قالت وكالة مراقبة الحدود بالاتحاد الأوروبي إنها رصدت وصول نحو ألف وتسعمة وخمسين شخصا في تشرين الثاني الماضي، فيما أكدت الأمم المتحدة أن أربعة آلاف وسبعمئة شخص على الأقل قضوا أو فقدوا هذا العام وهم يحاولون عبور المتوسط.

قسم: عربي

أعرب لوتشيانو سباليتي المدير الفني لفريق روما الإيطالي، عن سعادته بتحقيق الفوز على فيكتوريا بلزن التشيكي، 4 -1 ضمن منافسات الجولة الخامسة من بطولة الدوري الأوروبي.

وقال سباليتي، في المؤتمر الصحفي عقب اللقاء: "على الرغم من أننا نستحق الفوز بالمباراة، ولكن إذا لم يستطع أليسون في التصدي للفرصة الخطرة، لأصبحنا في مشكلة، وهذا يذكرنا بأنه علينا اللعب والمعاناة حتى النهاية".

وتابع: "وعلينا أيضًا أن نحافظ على الوتيرة العالية في لحظات معينة من المباراة، وأن نحافظ على رفع المستوى".


وأضاف: "دجيكو لا يخشى التعبير عن رأيه، ويمكن في بعض الأحيان أن يعمل بجد لإثبات نفسه، وأعتقد الموسم الماضي كان خطوة أساسية، حيث قدمت فرانشيسكو توتي لدجيكو وكان رد فعل الجماهير مختلفا".

وأوضح: "نقطة التحول الثانية، حين وضعت الثنائي وغيرا مسار المباراة، من الصعب على أي شخص في روما أن يقاتل على مركز مع توتي ويقارن معه بشكل واضح، البعض لا يدركون ذلك حتى الآن".

وأردف: "دي روسي تعرض للانتقاد، ولكنه طالب الجماهير بأن تساند دجيكو، حيث ساعدوه أن يشعر بشكل أكبر أنه في موطنه، هو لاعب متكامل والآن حصل على المسؤولية ليكون نجما في روما".

واستطرد: "الهدف الأول أظهر ما يمكنه فعله، ولكنه يظل لديه إصرار أكبر، لأنه يسعى لتقديم الأفضل، وهدفه الثالث كاد أن يضيع، ولكنه نجح ولحسن الحظ دخل الشباك، عليه أن يكون أكثر تركيزا، وتكررت مثل هذه الكرات الموسم الماضي، ولكن كانت تضيع، أما الآن فنحن نسجل".

وعن إضاعة محمد صلاح للعديد من الفرص: "صلاح يسجل كثيرا في التدريبات، ولكن في موقف رجل لرجل في المباريات، يكون الاختلاف، ومن المستحيل أن يتدرب على ذلك".

واختتم: "هو لا يثق في قدمه اليمنى، وذلك غالبا ما يكون أزمة للاعبين أصحاب القدم اليسرى، واللاعبين أصحاب القدم اليمنى هم من يحاولوا مع القدم الضعيفة".

الثلاثاء, 15 تشرين2/نوفمبر 2016 08:16

ريال مدريد يُغري ديبالا براتب خيالي

كشفت تقارير صحفية إسبانية، أن إدارة ريال مدريد الإسباني، تترقب موقف المهاجم الأرجنتيني باولو ديبالا، مع ناديه، يوفنتوس الإيطالي، خلال الفترة المقبلة.

وقالت صحيفة "موندو ديبورتيفو"، إن إدارة ريال مدريد يقظة، حول تجديد ديبالا، عقده مع يوفنتوس، الذي يشوبه عدة أزمات بين الطرفين، وعدم وجود أي تفاهم بينهما؛ بسبب الخلاف على الراتب، والمكافآت الإضافية.

وأكدت الصحيفة الإسبانية اليوم الثلاثاء، أن الأزمة، تسير في مصلحة الميرنجي، الذي يستعد للانقضاض على اللاعب، بإغرائه براتب سنوي، قدره 15 مليون يورو، أسوة بنجم الفريق جاريث بيل.

كانت تقارير صحفية إيطالية، كشفت أمس الإثنين، رفض ديبالا، تجديد تعاقده مع البيانكونيري؛ بسبب انتظاره عرضًا من ريال مدريد، للتعاقد معه.

ورفض ديبالا، الصيف الماضي، عرضًا من برشلونة؛ بسبب صعوبة المنافسة، مع الثلاثي ميسي، ونيمار، وسواريز.

قضت محكمة إيطالية، الجمعة، بتغريم سيدة مسلمة 30 ألف يورو، لرفضها خلع النقاب في مكان عام.

وقال التلفزيون الحكومي الإيطالي، إن امرأة تبلغ من العمر (40 عاما) ألبانية الأصل وتعيش في بلدة سان فيتو التاليامنتو (شمال شرق)، حضرت اجتماعا لأولياء الأمور في قاعة تابعة لبلدية بوردينونه (شمال شرق) في 20 تشرين أول/ أكتوبر الماضي، رفضت خلاله طلبا متكررا من رئيس البلدية أنطونيو دي بيشيليه، الكشف عن وجهها متمسكة بالنقاب الذي كانت ترتديه.

ووفق المصدر نفسه، فإنه لدى تمسك المرأة (لم يذكر اسمها) بالرفض، قامت شرطة البلدية بالتدخل وإبعادها عن القاعة، قبل أن يتقدم رئيس البلدية بشكوى إلى السلطات القضائية بناء على القانون 152 الصادر في عام 1975.

ويحظر ذلك القانون "استخدام الخوذات الواقية، أو شيء يتم ارتداؤه، ومن شأنه منع التعرف على هوية الشخص في مكان عام أو مفتوح للجمهور".

وأصدرت المحكمة الجمعة، حكما أوليا بسجن المرأة أربعة أشهر لتستبدله في الوقت نفسه بغرامة قدرها 30 ألف يورو. حيث يتيح القانون الإيطالي استبدال عقوبة السجن بأخرى مالية في حال لم يشكل المدان خطورة على المجتمع‎.

ويعد الإسلام، الديانة الثانية في إيطاليا بعد الكاثوليكية.

وأشارت أحدث بيانات صادرة عن المعهد الوطني الإيطالي للإحصاء، إلى أن عدد المسلمين في البلاد يبلغ 1.613 مليون نسمة، يحمل 150 ألفا منهم الجنسية الإيطالية، فيما يتمتع الباقون بإقامات قانونية.

الصفحة 1 من 5