السبت 2018/11/24

100 شخصية مصرية تدعو لتحرير المعتقلات من سجون السيسي

دعت نحو 100 شخصية معارضة الشعب المصري إلى التحرك لتحرير النساء المعتقلات في سجون رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، ورفع الوعي العام لإحداث التغيير وإنهاء العنف ضد المرأة في مصر وجميع بلدان العالم.

وقالوا: "في سلسلة انتهاكات كبيرة وسافرة تثبت عنجهية وهمجية النظام العسكري في مصر، يمارس السيسي ونظامه كافة أشكال القمع والتنكيل بحق المرأة المصرية".

واتخذت الانتهاكات مجريات شاملة من قتل واعتقال وتعذيب وإخفاء قسري، بل تعدى الأمر إلى مصادرة أموالهن وإدراجهن على قوائم الإرهاب ومنعهن من السفر".

وأشاروا- في بيان مشترك لهم، الجمعة، وصل "عربي21" نسخة منه- إلى أن "العقاب عن كل جرائم نظام السيسي بحق المرأة يغيب غيابا تاما، الأمر الذي يعطي للنظام الفرصة للاستمرار والتمادي في انتهاك كافة حقوق المرأة المصرية مع الصمت غير المبرر والتجاهل المتعمد من قبل المؤسسات النسوية والحقوقية داخل مصر".

وشدّد الموقعون على البيان على أن "تلك الجرائم التي تُمارس بحق نساء مصر لن تمر دون محاسبة".

ومن أبرز الموقعين على البيان كل من: أيمن نور (زعيم حزب غد الثورة)، ومحمود حسين (الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين)، وطارق الزمر (رئيس مركز حريات للدراسات)، وسيف عبد الفتاح (أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة)، وصلاح عبد المقصود (وزير الإعلام الأسبق)، وإبراهيم الزعفراني (سياسي)، وقطب العربي (رئيس المرصد العربي لحرية الإعلام) وآخرون .