الجمعة 2016/09/30

مصر تعلن موافقة البنك الدولي على إقراضها نصف مليار دولار

أعلنت القاهرة، أمس الخميس، موافقة البنك الدولي على منحها قرض مالي يقدر بـ500 مليون دولار، لصالح برامج تنموية في محافظات وسط وجنوبي البلاد "محافظات الصعيد".

وقالت وزيرة التعاون الدولي، سحر نصر، في تصريحات صحفية، أمس، إن البنك الدولي وافق على منح مصر قرض بقيمة 500 مليون دولار لتنمية الصعيد.

ومطلع الشهر الجاري، وافقت الحكومة المصرية على إتمام الإجراءات المتعلقة بقرض البنك الدولي البالغ 500 مليون دولار، والمخصص لتمويل برنامج التنمية المحلية لمحافظات صعيد مصر، والذي يتم تنفيذه في محافظتي سوهاج وقنا، كحجر زاوية لبدء تنفيذ البرنامج، وفق بيان صادر عن الحكومة آنذاك.

وتتفاوض القاهرة على مساعدات بمليارات الدولارات من عدة مقرضين للمساهمة في إنعاش اقتصادها الذي يواجه أزمة حادة على خلفية تراجع عائدات البلاد من العملة الأجنبية، جراء ركود يشهد قطاع السياحة، وانخفاض عوائد المجرى الملاحي العالمي، قناة السويس.

وتسعى مصر لتمويل برنامجها الاقتصادي بنحو 21 مليار دولار على ثلاث سنوات منها 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي