الجمعة 2016/01/15

شهيد في نابلس والاحتلال يعتقل العشرات في الضفة

استُشهدَ شابٌ فلسطيني قربَ حاجزٍ عسكري في نابلس برصاصِ الإحتلالِ الإسرائيلي بزعمِ محاولتهِ تنفيذَ عمليةِ طعن، في حين انتشرَ جنودُ الاحتلالِ بكثافةٍ عقبَ الحادث، وأغلقوا طريقاً رئيسيةً قربَ الحاجز.

وكانت قواتُ الاحتلالِ شنّتْ حملةَ اعتقالاتٍ الليلةَ الماضية، أسفرَتْ عن اعتقالِ ثلاثةٍ وعشرين فلسطينياً في مناطقَ مختلفةٍ في الضفةِ الغربية.

وفي سياقٍ متصل.. قالَ نزار عياش، نقيبُ الصيادين الفلسطينيين في قطاعِ غزة.. إنَّ قواتِ البحريةِ التابعةَ للإحتلال، اعتقلَت مساءَ أمس صيادَيْن اثنين، خلالَ عملِهما قبالةَ شواطئِ المدينة.

وأضافَ عياش.. أنَّ عناصرَ الاحتلالِ اقتادوا المعتقلين إلى ميناءِ أسدود، وصادروا المركبَ بزعمِ أنَّ مركبَ الصيدِ تجاوزَ المساحةَ المسموحةَ بها، والمقدرةَ بستةِ أميالٍ بحرية.

ووفقاً لنقابةِ الصيادين الفلسطينيين اعتقلَت قواتُ الاحتلالِ منذُ الحربِ الأخيرة على غزة، في آبَ عامَ ألفين وأربعةَ عشر، أكثرَ من تسعين صياداً، احتجزَتْ بعضَهم لعدةِ ساعاتٍ أو أيام، فيما لا تزالُ تعتقلُ خمسةً منهم بتهمِ نقلِ موادَ إلى المقاومةِ بغزة.