الأحد 2016/05/08

“السيسي رئيسي جابنا ورا”.. فيديو لـ”أطفال الشوارع” يلقي بأحد أفرادها في السجن

لم يكن الشباب الستة الذين شكّلوا فريق الأغاني "أطفال الشوارع"، يتصورون أن الفيديو الأخير الذي رفعوه على صفحتهم الرسمية بموقع فيسبوك، السبت 7 أيار 2016، وحاز على مشاهدة عالية بلغت 285 ألفاً حتى الآن، سيلقي بأحدهم وراء أسوار السجن، لانتقادهم قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي والسخرية منه.


قالت الفرقة إنه تم القبض على أحد أعضائها، ويُدعى عز الدين خالد من منزله، وتم ترحيله إلى قسم مصر الجديدة، وحبسه 4 أيام بتهمة "التحريض على التظاهر ونشر فيديوهات على شبكة الإنترنت بها ألفاظ نابية مسيئة لمؤسسات الدولة".


فيما كشف محمد عادل، منسق الفرقة، أنه جرت محاولات للقبض على باقي أعضاء الفرقة، حيث تم تفتيش منزل اثنين من أعضاء الفريق السبت أيضاً، إلا أنهما لم يكونا متواجدين بمنزليهما وبالتالي لم يتم القبض عليهما.


الفيديو الأخير للفرقة الذي جاء بعنوان "السيسي رئيسي جابنا ورا"، والذي ينتقد الرئيس المصري الحالي ويسخر منه، فيما يتندر على أيام الرئيس الأسبق حسني مبارك الذي أطاحت به ثورة 25 يناير 2011،


وحاز فيديو الفرقة الأخير عن السيسي على أكثر من 285 ألف مشاهدة على صفحتهم بفيسبوك، وهم ينتقدون السيسي والنظام السياسي بشكل ساخر، الأمر الذي اعتبرته النيابة العامة إهانة لرئيس الجمهورية تستوجب الحبس والمحاكمة، وقررت حبس عضو الفرقة 4 أيام على ذمة التحقيق.


وفرقة "أطفال الشوارع" هي فرقة شكّلها عدد من الشباب العاملين في المسرح، وتقوم فكرتها على تصوير فيديوهات من الشارع ، تتكون الفرقة من 6 شباب يجتمعون في أيٍّ من شوارع مصر، يمسك أحدهم بهاتف محمول يصور "فيديو سيلفي" له مع الستة الآخرين، يغنون ويسخرون من واقع المجتمع، ومن ثم ينشرونه عبر صفحتهم على فيسبوك.