الأحد 2016/01/17

الجبوري: السلاح في المقدادية ما زال منفلتاً وبعلم الدولة

قال رئيسُ البرلمانِ العراقيُّ سليم الجبوري إنَّ السلاحَ في المقدادية ما زالَ منفلتاً وبعلمِ الدولة، مشددًا على ضرورةِ أنْ تكونَ محافظةُ ديالى منزوعةَ السلاح.

وفي تصريحٍ لهُ أضافَ الجبوري أنَّ هناكَ مؤشراتٍ على وجودِ العابثينَ بأمنِ محافظةِ ديالى، الذينَ يريدونَ خلقَ الفتنةِ الطائفية، وعلى الحكومةِ محاسبةُ المجرمين، مشيراً إلى أنَّ استمرارَ الخطفِ والاغتيالاتِ يهدِّدُ النسيجَ الوطنيَّ ويزيدُ الدعواتِ لحمايةٍ آمنةٍ لبعضِ المكوِّنات.

من جهة أخرى.. أفادتْ مصادرُ أمنيةٌ عراقيةٌ في محافظةِ الأنبارِ بمقتلِ سبعةَ عشرَ مسلحاً من تنظيمِ الدولةِ، واثنيْ عشَر جنديًا من الجيشِ خلالَ هجومٍ قامتْ بهِ القواتُ العراقيةُ على مواقعَ تابعةٍ للتنظيمِ شرقي مدينةِ الرمادي.

وقالتْ مصادرُ في الجيشِ العراقيِّ إنَّ أربعةَ عشرَ جندياً جُرِحوا بمعاركَ عنيفةٍ في مناطقِ السجاريةِ وجويبة والمضيق.

وفي محافظةِ ديالى.. أعلنتِ القواتُ العراقيةُ في وقتٍ سابقٍ أنَّها تمكنتْ من دخولِ مدينةِ المقدادية بعدَ أيامٍ من اقتحامِ مليشياتٍ طائفيةٍ المدينةَ وفرضِ حصارٍ عليها.

من جهتِها.. قالتِ النائبةُ عن محافظةِ ديالى ناهدة الدايني إنَّ القواتِ العراقيةَ التي دخلتِ المقداديةَ لا حولَ لها ولا قوة، وهي إما عاجزةٌ أو متواطئةٌ مع المليشياتِ الطائفيةِ في البلدة.

كما قال عضوُ مجلسِ النوابِ العراقيِّ عن محافظةِ ديالى رعد الدهلكي، إنَّ ما يحدثُ في المقدادية هو انهيارٌ أمنيٌّ واضحٌ جعلَ المدينةَ خارجَ نطاقِ السيطرةِ الأمنية.