الأحد 2016/01/17

الأردن يرفض نصف مليون سائح “ديني” إيراني

رفضَ وزيرُ الأوقافِ والشؤونِ والمقدَّساتِ الإسلاميةِ الأردنيُّ هايل داود، عرضاً إيرانياً يقضي بزيارةِ نصفِ مليونِ سائحٍ إيرانيٍّ إلى الأردنِّ لزيارةِ الأماكنِ الدينيةِ المقدَّسةِ لدى الشيعة.

وأوضح داود خلالَ محاضرةً تناولَ فيها خطةَ وزارتِه لمحاربةِ الفكرِ المتطرِّفِ، أنَّ زيارتَهُ إلى طهران نهايةَ الشهرِ الماضي، لم يكنِ الغرضُ منها فتحَ المجالِ أمامَ السياحةِ الدينيةِ الإيرانيةِ في الأردنِّ، على الرَّغْمِ من تلقّيهِ خلالَ الزيارةِ عروضاً بهذا الصدد، رفضاً للتدخُّلاتِ الإيرانيةِ في الشؤونِ الدَّاخليةِ للدولِ العربيةِ، خاصةً في سوريا والعراقِ واليمن.

وعن موقفِ بلادِه من الخلافِ السعوديِّ الإيرانيِّ، قال داود إنَّ بلادَهُ أعلنتْ تأييدًا لا يقبلُ النقاشَ للسعودية، بعدَ إعدامِ رجلِ الدِّين السعوديِّ نمر باقر النمر، لافتاً أنَّ العلاقةَ بينَ البلدينِ إستراتيجيةٌ ولا تراجُعَ عنها.

وكانَ الوزيرُ الأردنيُّ زارَ طهران خلالَ الأسبوعِ الأخيرِ من الشهرِ الماضي، للمشاركةِ في أعمالِ مؤتمرِ الوحدةِ الإسلامي.