الأحد 2016/04/17

وكالة إيرانية: مقتل قيادي وعنصر في لواء “فاطميون” بسوريا

قُتل قيادي وعنصر في لواء "فاطميون" التابع للحرس الثوري الإيراني، بمواجهات مع قوات المعارضة في سوريا.

وذكرت وكالة "أهل البيت" الإيرانية للأنباء(خاصة)، مساء اليوم الأحد، أن "علي بيات"، القيادي في لواء فاطميون، قُتل في مواجهات مع مقاتلي المعارضة السورية، دون ذكر زمان ومكان مقتله.

وبحسب ما نشرته الوكالة، فإن عنصرًا آخرًا باللواء المذكور،  يُدعى "علي رضا سفربور"، قتل هو الآخر في معارك مع قوات المعارضة (لم يتم تحديد زمان ومكان مقتله أيضاً)، موضحة أنه قاتل في صفوف الجيش الإيراني ضد العراق إبان الحرب بين البلدين التي بدأت عام 1980 وانتهت 1988.

جدير بالذكر أن الخسائر البشرية الإيرانية في سوريا ارتفعت في الفترة الأخيرة، حيث فقدت طهران منذ مطلع أبريل/ نيسان الحالي 5 قادة كبار، أحدهم برتبة عقيد، إضافة إلى 26 عسكريًا.